مستوطنون يحولون أرض مواطن من اماتين لمكب نفايات

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- مصطفى صبري- افاد المواطن فوزي غانم من قرية اماتين شرق قلقيلية ان مستوطنين من مستوطنة "عمانويل" المقامة على اراضي عدة بلدات بمحافظة قلقيلية يلقون مخلفات مصانع المستوطنة في ارضه، التي تمكن من استرجاعها بعد 20 عاما من محاولة المستوطنين الاستيلاء عليها ومصادرتها.

وقال غانم لـ"القدس" :" فوجئت بوجود مخلفات من الحديد وغيرها من مصانع عمانويل التي اقيمت على اراضي قرى جينصافوط واماتين والفندق، حيث تم القاء كمية كبيرة من هذه المخلفات" معربا عن قلقه من هذا الامر حيث لا سيما وانه يأتي "بعد معركة مع المستوطنين في استرجاع الأرض في المحاكم الاسرائيلية استمرت 20 عاما" تعرض خلالها لعمليات تهديد من قبل المستوطنين فضلا عن الاعتداءات على املاكه وحرق الأشجار التي كان يزرعها.

واضاف "اليوم بدأ أصحاب المصانع الاستيطانية بمساعدة المستوطنين في تخريب الأرض وتحويلها لمكب نفايات انتقاما مني ومن عائلتي".

ودعا غانم المؤسسات المختصة والحقوقية الى العمل على وقف تحويل ارضه لمكب نفايات، معربا عن خشيته من ان يكون ذلك مقدمة للاستيلاء عليها ومصادرتها.