غانتس: مبادرة تعيين نتنياهو رئيسًا "إفلاس أخلاقي"

رام الله-"القدس"دوت كوم- ترجمة خاصة - اعتبر بيني غانتس زعيم حزب أزرق - أبيض، اليوم الأربعاء، مبادرة بعض قيادات الليكود بأن يكون بنيامين نتنياهو رئيسًا لإسرائيل بمثابة "إفلاس أخلاقي".

وقال غانتس في تصريحات أوردها موقع يديعوت أحرونوت، إن الليكود لا يستطيع قيادة دولة إسرائيل في هذا الوقت، وفي الأسابيع الأخير كثف نتنياهو ومبعوثوه الصدام مع الهيئات الشرعية والقانونية".

وأشار إلى أنه لا يمكن لنتنياهو أن يكون رئيسًا في ظل ما يواجهه من اتهامات. مبينًا أن موقف حزبه ثابت من هذه القضية، وكذلك قضية تكليفه بتشكيل الحكومة المقبلة في حال فاز بالانتخابات.

وأضاف "نحن نسعى جاهدين من أجل قرار واضح سيأخذه مواطني إسرائيل يتمثل في اختيار حكومة يقودها أزرق- أبيض ليحل محل حكم نتنياهو".

وبين أن نتنياهو في حال حقق كتلة من الحصانة بـ 61 مقعدًا، فلن يكون للقرارات القانونية أي أهمية. محذرًا من مثل هذه الخطوة ونجاحه في حصد هذه المقاعد من خلال خوض انتخابات تتحرك من أجل تغيير ذلك.