الأمير فيليب يغادر مستشفى في لندن بعد تلقيه العلاج

لندن - "القدس" دوت كوم - (د ب ا)- غادر الأمير فيليب، زوج الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، مستشفى في لندن عقب أن تلقى " العلاج وجرى وضعه تحت الملاحظة".

وقد أمضى الأمير فيليب أربع ليالي في المستشفى بوسط لندن، بعد إصابته " بحالة صحية لها علاقة بوضع صحي سابق" بحسب ما ذكره قصر بكنجهام.

وشوهد فيليب وهو يجلس في المقعد الأمامي في السيارة التي اقلته من المستشفى.

ومن المتوقع أن يتوجه فيليب (98 عاما) إلى قصر ساندرينجهام في نورفولك بشرق انجلترا، لقضاء عيد الميلاد" الكريسماس" مع الملكة وأسرتهما.

ويمضى فيليب، الذي يحمل لقب دوق إدنبره، معظم وقته في هذا القصر منذ تقاعده عن أداء المهام العامة في آيار/مايو 2017.

وكان قد جرى نقل الأمير فيليب للمستشفى الجمعة الماضية.

وقال القصر إن قرار النقل يعد " إجراء احترازيا" بناء على نصيحة طبيب الأمير. ولم يعرف بصورة علنية المرض الذي كان يخضع للعلاج منه.