فرنسا تغرّم غوغل بمبلغ كبير بسبب سياستها الدعائية

رام الله-"القدس"دوت كوم- قررت هيئة مراقبة المنافسة في فرنسا تغريم شركة غوغل بـ 150 مليون يورو، بعد أن اعتبرت أنها تخالف قوانين المنافسة الدعائية.

وأشارت الهيئة إلى أن قرار الغرامة جاء بعد تحقيقات مطولة أظهرت أن "غوغل أساءت استخدام قوتها في السوق من خلال تغيير شروط الاستخدام والقوانين بحسب رغبتها، وافتقرت إلى الموضوعية في تحديد القواعد على Google Ad، وطبقت قواعد مبهمة تتعلق بشؤون الدعاية".

من جانبها قالت إيزابيل دي سيلفيا، رئيسة هيئة المنافسة في فرنسا: "إن طريقة تطبيق القوانين منحت غوغل قوة ضد بعض الشركات الصغيرة، وتتحمل غوغل مسؤولية توفير وصول عادل إلى Google Ads كونها تملك حصة سوقية تبلغ حوالي 90 % في أعمال البحث عبر الإنترنت.

تجدر الإشارة إلى أن هيئة مراقبة المنافسة في فرنسا كانت قد بدأت تحقيقاتها بشأن نشاطات غوغل على الإنترنت بعد أن تقدمت لها شركة Gibmedia الفرنسية بشكوى اتهمت فيها غوغل بتعليق حسابها في إعلانات Google Ads دون سابق إنذار.