عشاق فولكسفاجن بيتل يحتفلون بالسيارة الألمانية في إثيوبيا

أديس أبابا-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- تجمع أكثر من 200 من مالكي سيارة "فولكسفاجن بيتل" (الخنفساء) وما لا يقل عن 1000 متفرج في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا اليوم السبت للاحتفال بالسيارة الألمانية الشهيرة.

وجذب هذا العرض متفرجين من العاصمة الإثيوبية والبلدات والمدن القريبة.

ويقول داجيم ووركو، أحد المنظمين الأربعة الرئيسيين لهذا العرض: "تنتشر السيارة الخنفساء في إثيوبيا لأكثر من 60 عامًا". وأضاف ووركو: "أن هذه السيارات تثير مشاعر الحنين إلى الستينات والسبعينات من القرن الماضي، ونريد من الناس أن يجتمعوا معا ويتشاركون قصصهم حولها".

وتابع ووركو قائلا إنه على الرغم من أن هذه السيارات باهظة الثمن ويصعب صيانتها، فإننا "نختار جميعًا قيادة السيارة، بكل ما تحمله من ألم وفخر". إنها "قطعة فنية تتجاوز الوقت".

وتحتل سيارة "فولكسفاجن بيتل" مكانة بارزة في التاريخ الإثيوبي، حيث استخدمها النظام العسكري الذي حكم البلاد من عام 1974 إلى عام 1991 في العديد من الأحداث.

وفي الوقت الحاضر، تباع سيارة فولكسفاجن الخنفساء ذات الحالة الجيدة مقابل ما يصل إلى 180 ألف بير إثيوبي (5660 دولارًا) ولكن الضرائب الباهظة المفروضة على هذا النوع من السيارات وقطع الغيار القديمة في إثيوبيا يعني أنها ستواجه المزيد من التحديات في السنوات القادمة.