خارجية الاحتلال تعقد اجتماعاً للرد على قرار الجنائية الدولية

رام الله - القدس دوت كوم- ترجمة خاصة- ستعقد وزارة الخارجية في حكومة الاحتلال، اليوم الأحد، اجتماعاً خاصاً لتحديد كيفية الرد على قرار الجنائية الدولية بشأن فتح تحقيق حول الجرائم المرتكبة ضد الفلسطينيين.

ومن المتوقع أن يتم بحث القضية اليوم خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة الإسرائيلية المؤقتة، وفقًا لما ذكرته القناة العبرية السابعة.

من جهته قال روي شيندورف نائب المدعي العام لشؤون القانون الدولي، "إنه من المتوقع أن يرفض القضاة طلب المدعية العامة، ولو تقرر فتح تحقيق سنواجه".

واتهم، المدعية العامة بأنها منحازة ضد إسرائيل، "وذلك تبين من التقرير الذي قدمته والذي يتعامل مع الجرائم المتهمة إسرائيل بارتكابها وتجاهل الهجمات الفلسطينية ضد الإسرائيليين".

وقال "من المحبط للغاية أن تتحول الجنائية الدولية إلى أداة سياسية ضد إسرائيل".