قيادي في حماس: ندعو المجتمع الدولي للتحرك لأجل رفع الحصار عن غزة

غزة - "القدس" دوت كوم -(د ب أ)- قال مسؤول في حركة حماس اليوم السبت إن قطاع غزة "أشبه بقنبلة موقوتة" على خلفية استمرار الحصار الإسرائيل للقطاع منذ 12 عاما.

وصرح القيادي في الحركة إسماعيل رضوان للصحفيين على هامش مؤتمر محلي في غزة، بأن "الأوضاع الإنسانية والاقتصادية في قطاع غزة تتفاقم بفعل الحصار وإجراءات الاحتلال".

وقال رضوان: "مطلوب من المجتمع الدولي أن يتحرك لأجل رفع الحصار عن قطاع غزة بشكل كامل"، مضيفا أن الحركة "لن تقدم أي ثمن سياسي مقابل إجراءات رفع الحصار".

وكان 30 فلسطينيا أصيبوا أمس في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي على الأطراف الشرقية للقطاع ضمن مسيرات العودة الأسبوعية التي لوحظ تراجع زخمها في الأسابيع الأخيرة.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن ألفي شخص شاركوا في تظاهرات أمس بعد أن كان العدد يصل لأكثر من 10 آلاف قبل أشهر، وأضعافه في المناسبات الكبيرة.

وأكدت هيئة مسيرات العودة في ختام احتجاجات أمس على "استمرار المسيرات بطابعها الشعبي"، لكنها قالت إنها ستعلن قريباً عن تفاصيل برنامج الفعاليات لعام .2020

وقال القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في غزة، طلال أبو ظريفة إن "تقييمًا شاملًا" يتم بشأن المسيرات من بينها الانعقاد الشهري وفي المناسبات الوطنية.

وتتواصل مسيرات العودة منذ 30 آذار/مارس 2018 للمطالبة برفع الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ منتصف عام 2007.

وقتل خلال المسيرات أكثر من 300 فلسطيني وطالبت فصائل ومنظمات في غزة بتحقيق المحكمة الجنائية الدولية في استهداف إسرائيل للمتظاهرين.