الدفاع المدني اللبناني: إصابة 66 شخصا جراء مواجهات ليلية في بيروت

بيروت- "القدس" دوت كوم- ( د ب أ ) أعلنت المديرية العامة للدفاع المدني في لبنان، اليوم الثلاثاء، عن إصابة 66 شخصاً جراء المواجهات التي شهدتها مدينة بيروت ليل الإثنين/ الثلاثاء.

وقالت المديرية العامة للدفاع المدني، في بيان صحفي اليوم، إن عناصر من الدفاع المدني عملوا على علاج إصابات 43 مواطناً ونقل 23 جريحاً إلى مستشفيات المنطقة.

وكانت مدينة بيروت قد شهدت ليل أمس مواجهات بين عدد من الشبان الغاضبين على خلفية فيديو مسيء للشيعة، والقوى الأمنية، استمرت حتى فجر اليوم.

وأقفلت بعض المدارس في مدينة صيدا جنوب لبنان أبوابها اليوم احتجاجاً على إقدام مجهولين على تحطيم عدد من خيم المعتصمين من الحراك الشعبي في ساحة ايليا في المدينة ليل أمس والاعتداء عليهم.

وأقدم مجهولون قرابة الواحدة والنصف بعد منتصف ليل أمس الإثنين، بحسب ما أعلنت الوكالة الوطنية للإعلام، على تحطيم عدد من الخيم في ساحة ايليا في مدينة صيدا، والاعتداء على عدد من الموجودين في المكان.

واستنكر "حراك صيدا" في بيان، "تكسير الخيم والاعتداء على من كان فيها"، داعياً إلى الإضراب العام في مدينة صيدا والجوار اليوم، متمنياً على القوى الأمنية "حماية المعتصمين في الساحات".

وأقدم عدد من الشبان ليلًا، على تحطيم وتخريب مدخل مؤسسة مياه لبنان الجنوبي، فيما عمد آخرون على تكسير وتخريب في الممتلكات العامة في صيدا.

من جهتها، نفت "حركة أمل" التي يترأسها رئيس مجلس النواب نبيه بري، في بيان، علاقتها "بكل ما حصل من إشكال في صيدا والجوار".

يذكر أن لبنان يشهد منذ شهرين احتجاجات شعبية للمطالبة بتشكيل حكومة تكنوقراط وإجراء انتخابات نيابية مبكرة وخفض سن الاقتراع إلى 18 عاماً ومعالجة الأوضاع الاقتصادية واسترداد الأموال المنهوبة ومحاسبة الفاسدين، ويؤكدون على استمرار تحركهم حتى تحقيق المطالب.