شتاينتس يوقع على تصاريح تصدير الغاز إلى مصر

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- وقع وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس، اليوم الاثنين، على التصاريح الخاصة بتصدير الغاز الطبيعي من إسرائيل إلى مصر.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن وزارة الطاقة أعلنت عن منح جميع التراخيص اللازمة، وإنهاء الإجراءات القانونية، لبدء تصدير الغاز الطبيعي.

وفي بداية شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، وقعت شركة غاز شرق المتوسط المصرية اتفاقًا جديدًا مع شركة خط أنابيب أوروبا آسيا الإسرائيلية يسمح لها باستخدام مرفأ تابع لشركة خط أنابيب الشركة الإسرائيلية من أجل تصدير الغاز الطبيعي إلى مصر.

وبموجب الاتفاق الجديد، ستدفع شركة غاز شرق المتوسط مبلغًا لم تكشف عنه إلى الشركة الإسرائيلية مقابل التمكن من توريد الغاز المنتج من حقول تمار وليفاثيان عبر خط أنابيب بحري يربط مدينة عسقلان بالعريش عبر مرفأ عسقلان التابع للشركة الإسرائيلية الحكومية.

وستتولى شركة غاز شرق المتوسط تشغيل المرفأ وصيانته على مدى اتفاق التصدير.

وكانت ترتيبات خط الأنابيب من العقبات الأخيرة أمام بدء إسرائيل بيع الغاز إلى مصر بموجب اتفاق تاريخي بقيمة 15 مليار دولار، بحسب مصادر إسرائيلية.