اعتصام تضامني مع الأسيرات بطولكرم

طولكرم- "القدس" دوت كوم- خُصص الاعتصام التضامني مع الأسرى، الذي نُظم قبالة الصليب الأحمر بطولكرم، للتضامن مع الأسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال، في إطار فعاليات العالم والأُطر النسوية لإحياء (16 يوماً لمناهضة العنف ضد المرأة)، وهي الحملة العالمية التي أطلقتها الأُمم المتحدة لمواجهة جميع أشكال العنف ضد النساء حول العالم.

وقالت ندى طوير، القيادية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: إن الأسيرات في سجون الاحتلال يواجهن أوضاعاً صعبة جراء ممارسات إدارات سجون الاحتلال بحقهن، وإن استمرار اعتقالهن مخالفة لكافة قواعدالشرعية الدولية، مطالبةً بالإفراج الفوري عنهن.

وتوجه محمد علوش، القيادي في جبهة النضال الشعبي، بالتحية إلى نساء فلسطين، خاصة الأسيرات في سجون الاحتلال، مؤكداً ضرورة حشد الدعم لهن وصولاً إلى الإفراج عنهن، وعودتهن إلى عائلاتهن ومنازلهن.

وعبر الناشط خيري حنون عن دعمه لهذه الحملة الدولية، مطالباً الاتحادات النسوية الدولية ومؤسسات حقوق الانسان بالتدخل للإفراج عن الأسيرات، ووضع حد لمعاناتهن.

وشارك في الاعتصام العشرات من أهالي الأسرى ومن ممثلي الهيئات والمؤسسات والفعاليات وأعضاء من لجان التضامن الدولي.