وزراء خارجية دول مجلس التعاون يعقدون اجتماعا تحضيريا للقمة الخليجية بالرياض

الرياض- "القدس" دوت كوم- (شينخوا)- عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية اليوم الاثنين، اجتماعا تحضيريا للقمة الخليجية التي ستعقد غداً في الرياض، بحسب الاعلام الرسمي السعودي.

وقالت وكالة الأنباء السعودية "واس" إن وزراء خارجية المجلس "عقدوا، في مقر الأمانة العامة بمدينة الرياض اليوم، أعمال الدورة الـ 145 للمجلس الوزاري لمجلس التعاون التحضيرية للدورة الـ 40 للمجلس الأعلى (القمة الخليجية)".

وترأس الاجتماع وزير الدولة للشؤون الخارجية بدولة الامارات العربية المتحدة أنور محمد قرقاش، بمشاركة الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبداللطيف بن راشد الزياني.

وقال قرقاش في كلمة بافتتاح الاجتماع، إن مجلس التعاون "تعبير عن تلاقي إرادة وطموحات القادة مع آمال شعوب دول المجلس في إنشاء منظومة أساسها التعاون والتوافق على سياسات ومواقف تعزز أمن واستقرار المنطقة، وتساهم في دفع عجلة التنمية الشاملة لتحقيق الاستقرار والنماء والرخاء".

وأضاف أن المجلس يعزز العلاقات المبنية على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية بما يدعم المصلحة المشتركة والتعاون والشراكة.

وقال الأمين العام لمجلس التعاون ان وزراء الخارجية بحثوا الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الدورة التحضيرية، ومن بينها ما جرى إنجازه في اطار تحقيق التكامل والتعاون في مسيرة العمل الخليجي المشترك.

كما بحث الوزراء التقارير والتوصيات المرفوعة من قبل المجالس المختصة واللجان الوزارية والأمانة العامة تحضيرا لرفعها الى الدورة الـ40 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون للتوجيه بشأنها.

وأعرب الوزراء عن ثقتهم بأنها ستكون "قمة بناءة حافلة بالقرارات الفاعلة التي من شأنها تعزيز مسيرة التعاون، وتحقق تطلعات مواطني دول المجلس نحو مزيد من الترابط والتضامن والتكامل"، بحسب الزياني.

وتنعقد في السعودية غدا القمة الخليجية وذلك للعام الثاني على التوالي بعد استضافتها القمة السابقة نهاية العام الماضي وسط تقارير اخبارية تتحدث عن "انفراجة" في الأزمة الخليجية المستمرة منذ أكثر من عامين.

واندلعت الأزمة في يونيو 2017 بعدما أعلنت السعودية والامارات والبحرين ومعها مصر مقاطعة الدوحة دبلوماسيا واقتصاديا بدعوى دعم وتمويل الارهابي والتدخل في شؤونها الداخلية، وهو ما تنفيه الدوحة بشدة.

وأعلنت قطر اليوم أن وزير الدولة للشؤون الخارجية سلطان بن سعد المريخي، سيترأس وفد بلادها المشارك في الاجتماع الوزاري التحضيري للقمة الخليجية.

وشاركت الدوحة أمس الأحد في اجتماع لجنة صياغة مشاريع القرارات والتوصيات للدورة الـ145 للمجلس الوزاري التحضيرية للقمة الخليجية الـ40، الذي عقد بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون في العاصمة السعودية.

وبحث الاجتماع، الذي شارك فيه عدد من مسؤولي وزارات الخارجية بدول مجلس التعاون، جملة من الموضوعات المتعلقة بالتحضير لانعقاد الاجتماع الوزاري لأعمال القمة الـ 40، بحسب (قنا)، التي لم تذكر هوية المسؤولين القطريين المشاركين.

ولم يعرف حتى الآن من سيمثل قطر رسميا في القمة.

وكان المريخي قد مثل أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في القمة الخليجية الـ 39 العام الماضي في الرياض.