رغم ضعف الاقتصاد العالمي... ارتفاع الصادارات في ألمانيا في أكتوبر

فيسبادن (ألمانيا)- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- رغم ضعف الاقتصاد العالمي، ارتفعت الصادرات الألمانية في تشرين أول/أكتوبر الماضي.

فقد أعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن غربي ألمانيا، اليوم الاثنين، أن ألمانيا صدرت بضائع بقيمة 119.5 مليار يورو خلال تشرين أول/أكتوبر الماضي، بزيادة قدرها 1.9% مقارنة بنفس الشهر عام 2018.

وخلال الشهور العشرة الأولى من هذا العام، ارتفعت الصادرات بنسبة 1% لتصل إلى 1116.4 مليار يورو.

وفي المقابل، انخفضت الواردات إلى ألمانيا في تشرين أول/أكتوبر الماضي بنسبة 0.6% لتصل قيمتها إلى 98 مليار يورو. ومقارنة بأيلول/سبتمبر الماضي، ارتفعت الصادرات بنسبة 1.2%، بينما لم تتغير قيمة الواردات.

تجدر الإشارة إلى أن النزاعات التجارية وتباطؤ الاقتصاد العالمي والغموض الذي يكتنف عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تؤثر سلبا على النشاط التصديري لألمانيا.

وتوقع الاتحاد الألماني للتجارة الخارجية مؤخرا أن تسجل التجارة الخارجية الألمانية نموا بنسبة 0.5% على مدار هذا العام.