حماس: الاحتلال يتحمل تبعات التصعيد بغزة

غزة- "القدس" دوت كوم- حملت حركة حماس، اليوم الأحد، الاحتلال الإسرائيلي تبعات ونتائج ما وصفتها بسياسة الاحتلال الحمقاء في غزة مع إصراره على مواصلة التصعيد وقصف واستهداف مواقع المقاومة.

وقال فوزي برهوم الناطق باسم الحركة، إن هذا تصعيد خطير لا يمكن التسليم به، وإن هذه السياسة لن ترتد إلا في وجهه.

وأضاف في تصريح صحفي"المقاومة الباسلة وفي مقدمتها كتائب القسام لها تجارب كافية في كيفية التعامل مع هذا العدو وكسر معادلاته وجعله لا يعرف الهدوء".

من جانبه قال حازم قاسم الناطق باسم الحركة، إن القصف الذي شنه الاحتلال هو استمرار للعدوان على شعبنا، ولن تنجح محاولات الاحتلال فرض معادلات جديدة على الأرض.

وأضاف "المقاومة لديها من القدرة على الصمود والتحدي ما يفشل سياسة الاحتلال في كل مرة، وستكون الغلبة لشعبنا في هذا الصراع مع الاحتلال".

وكان مواطنين أصيبا بجروح طفيفة جراء سلسلة هجمات نفذتها قوات الاحتلال ردًا على إطلاق صواريخ على سديروت الليلة الماضية.