الاحتفال بإضاءة شجرة الميلاد في بيت ساحور إيذاناً ببدء احتفالات الأعياد الميلادية

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- احتفلت مدينة بيت ساحور، مساء السبت ، بإضاءة شجرة الميلاد، إيذاناً ببدء احتفالات الأعياد الميلادية المجيدة، تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية، ممثلاً بوزيرة السياحة والآثار رولا معايعة.

وحضر احتفال إضاءة شجرة الميلاد ، والمحافظ اللواء كامل حميد ، ورئيس بلدية بيت ساحور جهاد خير ومحمد المصري، أمين سر اقليم فتح في محافظة بيت لحم ورؤساء وممثلو الكنائس والمؤسسات والجمعيات والاجهزة الامنية والكشافة وجماهير من اهالي المدينة والمنطقة.

وبُدئ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء، ثم عزف النشيد الوطني الفلسطيني، وبعد ذلك قام الاباء سابا خير وعيسى حجازين وممدوح ابو سعدى والقسيس منذر اسحق بمباركة شجرة الميلاد.

ونقلت معايعة في كلمتها تحيات رئيس الوزراء واعتذاره عن الحضور، وقالت: إن استمرار الاحتلال الاسرائيلي لشعبنا وأرضنا ما زال عائقاً أمام تحقيق السلام المنشود، واليوم نصلي للعلي القدير أن يساعدنا ويساعد شعبنا وقيادتنا على الانتصار على الظلم والقهر وتحقيق السلام فوق أرض السلام من خلال تحقيق العدالة لفلسطين وإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأضافت: اليوم نضيء شجرة الميلاد هنا في مدينة الرعاة بيت ساحور، هذه المدينة العريقة الصامدة التي هي عنوان الوحدة والتآخي التي قدمت التضحيات والشهداء على مذبح الحرية وعلى طريق النصر، ففلسطين أرض الرسالات السماوية وهي موطن البشارة، وما زالت تنشد السلام والعدالة رغم الجدار والاستيطان والانتهاكات الاسرائيلية ضد مقدساتنا المسيحية والاسلامية".

وقالت معايعة: من هنا نطلقها رسالة للعالم أجمع بأن شعب فلسطين صامد على أرضه متجذر بهويته الحضارية والإنسانية، وهو شعب يناشد المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته في حماية أرضه ومقدساته، ورغم كل المآسي والظلم التي تقع عليه، فإنه ما زال يثبت إصراره على الحياة، وتشبثه بالحرية والاستقلال، نحتفل بإضاءة شجرة المحبة والسلام، داعين كل شعوب العالم لزيارة وطننا الغالي، والتمتع بما يحويه من اماكن دينية وتاريخية وتراثية لا مثيل لها في العالم.

وألقى رئيس بلدية بيت ساحور جهاد خير كلمة قال فيها إن "الفرح حين نرى أطفالنا سعداء، وحين نلتف جميعاً حول أنفسنا ومشروعنا الوطني والدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس".

وأضاف: "إننا في بلدية بيت ساحور نركز اهتمامنا على توفير كل ما يحقق لأبنائنا السعادة"، كما شكر الرئيس محمود عباس على دعمه لهذا الاحتفال، وقال: "إن ميلاد السيد المسيح هو رسالة فرح وعدل وسلام، ومن حق هذه الأرض أن تحظى وشعبها وجميع من يعيش عليها بالسلام الحقيقي، ولكن أي سلام وأي عدل ولا يزال شعبنا يعيش تحت بطش الاحتلال الذي يمارس كل أنواع العنف والاضطهاد وتشريد العائلات والاعتقالات والقتل وهدم المنازل والمصانع والاعتداء على المقدسات، ومن هنا نعلنها للمرة المليون لنقول إننا باقون كما شجر الزيتون، فهنا ولدنا، وهنا نعيش، وهنا ندفن في تراب أرضنا الغالية".

وتخلل الاحتفال عروض من الفرق الكشفية وترانيم دينية وفقرات فنية مميزة، حيث تمت وسط هذه العروض إضاءة الشجرة.