هجمات صاروخية تستهدف قاعدتين جويتين عراقيتين تتمركز بهما قوات أمريكية

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) قال مسؤول أمريكي، مساء الجمعة، إنه تم إطلاق صواريخ على قاعدتين جويتين عراقتين تتمركز بهما قوات عسكرية أمريكية.

ونقلت وكالة (بلومبرج) للأنباء عن المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته بسبب حساسية القضية، قوله إنه يعتقد أن الهجمات على قاعدة عين الأسد، يوم الثلاثاء، وقاعدة بلد، يوم الخميس، شنهما مسلحون يرتبطون بإيران.

وسقطت سبعة صواريخ في محيط قاعدة عين الأسد، بينما سقطت خمسة صواريخ داخل قاعدة بلد، إلا أنه لم يصب أحد في الهجومين.

وفي قاعدة عين الأسد، عثر الجيش العراقي على شاحنة مجهزة لإطلاق صواريخ وسبعة أنابيب فارغة وثمانية صواريخ لم تطلق.

وأشارت مصادر متعددة موثوقة بأن الهجوم على قاعدة عين الأسد شنته جماعة مسلحة شيعية متحالفة مع إيران، بينما لا يزال الهجوم على قاعدة بلد قيد التحقيق.