قناة عبرية: قرار بتشديد إجراءات السماح للأسرى الفلسطينيين بالتقاط صور لهم

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- ذكرت القناة العبرية السابعة، اليوم الخميس، أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية قررت تشديد إجراءاتها بحق الأسرى الفلسطينيين بشأن التقاط أي صور لهم.

وبحسب القناة، فإن مصلحة السجون أصدرت تعليمات محدثة للنظام المتبع داخل السجون، وشددت فيه من الإجراءات المتعلقة بالتقاط الصور بعد أن تم نشر صور للأسير عمر عبد الجليل من كوبر الذي نفذ عملية حلميش قبل عامين، مع والديه أثناء زيارتهم له في السجن.

وأشارت القناة، إلى أن الإجراءات اتخذت بعد ضغوط مارستها عائلة مجموعة من المستوطنين قتلوا في إيتمار، وكذلك مساهمة من مؤسسات يمينية متطرفة ضغطت على وزير الأمن الداخلي جلعاد أردان لتشديد الإجراءات، بعد رفض جهاز الشاباك تقديم ايضاحات حول الصورة الملتقطة.

ووفقًا للقناة، فإن مصلحة السجون ستسمح فقط للأسرى المصابين بمرض عضال أو من هم كبار السن بالتقاط صور مع عوائلهم، بشرط أن يتم التصوير بواسطة مصور مصلحة السجون وأن يدفع مقابلها.

وبحسب القناة، فإن الأسرى الآخرين سيسمح لهم بالتقاط الصور بعد إجراء مناقشة خاصة حول ظروف الاتهامات الموجهة بحقه، مع دراسة الضرر المحتمل لمشاعر الجمهور الإسرائيلي وعائلات القتلى. وفق تعبيرها.