ليبراليو ألمانيا يقترحون الاستعانة بالمدرسين اللاجئين لسد العجز في المعلمين

برلين- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) اقترح الحزب الديمقراطي الحر في ألمانيا الاستعانة بالمعلمين اللاجئين لسد العجز في المدرسين بألمانيا.

ويعتزم الليبراليون التقدم قبل فترة أعياد الميلاد بطلب بهذا الشأن للبرلمان.

و يقترح الليبراليون في هذا الطلب أن تمول الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات دورات جامعية مدتها عام للاجئين الحاصلين على شهادات تربوية، لمساعدة المعلمين اللاجئين على تحقيق الشروط المطلوبة للعمل في الخدمة المدرسية.

ويرى الليبراليون ضرورة أن يستمر هذا التمويل ثلاث سنوات، وأن تتحمله الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات.

وجاء في الطلب الذي تعتزم الكتلة البرلمانية للحزب التقدم به أن عدد "المعلمين الذين لهم خلفية ذات صلة باللجوء" يقدر بنحو 5000 معلم، يأتون إلى ألمانيا منذ عام .2014

واعتمد الليبراليون في ذلك على بيانات الهيئة الألمانية للهجرة واللاجئين.

وأشار الحزب إلى أن طريق المعلمين اللاجئين إلى الخدمة المدرسية في ألمانيا صعب جدا، "حيث لم يتم حتى الآن تعيين سوى 250 شخصا ممن يحملون جنسية إحدى البلدان التي ينحدر منها اللاجئون، في المدارس العامة والمدارس الحرفية"، حسبما أوضح الليبراليون مستندين في ذلك إلى بيانات وكالة التشغيل الألمانية.

وفي السياق نفسه يجري وزراء التعليم بالولايات الألمانية مشاورات اليوم الخميس وغدا في برلين بشأن نقص المعلمين في ألمانيا.

وسينظر الوزراء خلال مشاوراتهم في عدد المعلمين المطلوب توظيفهم في المدارس والعدد المتاح من المعلمين في الوقت الحالي في ألمانيا، معتمدين في ذلك على البيانات التي أعدتها حكومات الولايات بشأن العدد المطلوب تعيينه من المدرسين والنقص المتوقع في أعدادهم حتى عام 2030.