ليبرمان: لا مفرّ من انتخابات ثالثة ولن أضيّع المزيد من وقتي

رام الله - القدس دوت كوم - ترجمة خاصة - استبعد أفيغدور ليبرمان زعيم حزب إسرائيل بيتنا، صباح اليوم الخميس، أن يتم الانضمام إلى حكومة يمينية ضيقة، أو حكومة لليسار والوسط.

وأكد ليبرمان في حديث لإذاعة كان العبرية، أنه لن يقبل الانضمام سوى لحكومة وحدة وطنية، مشيرًا إلى أنه تم بذل كل جهد ممكن من أجل ذلك، لكن بدون نتائج.

وأشار إلى أنه لن يضيّع وقته في مفاوضات لن تخرج بنتائج، متهمًا بنيامين نتنياهو وبيني غانتس بأنهما قررا الذهاب إلى انتخابات، ولم يعد لديه (أي ليبرمان) خيار ولم تعد هناك فرصة سوى التوجه لهذه الانتخابات.

ويأتي ذلك في وقت قال فيه أكثر من 60 عضوًا من حزب الليكود جمعيهم من رؤساء بلديات، إنهم سيحاولون خلال مؤتمر سيعقد في بتاح تكفا الاثنين المقبل، تحت عنوان "ليبرمان - عد إلى دارك" إقناع زعيم حزب إسرائيل بيتنا بالمشاركة في حكومة يمينية ضيّقة، كما ذكرت الإذاعة ذاتها.