بطولة إنكلترا: يونايتد "فصل مغلق" لمورينيو عشية عودته الى "أولد ترافورد"

لندن"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -أكد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو أن الوقت الذي أمضاه مع مانشستر يونايتد أصبح "فصلا مغلقا" من مسيرته، وكل ما يهمه هو قيادة فريقه الجديد توتنهام هوتسبر للفوز الأربعاء في المرحلة 15 من الدوري الإنكليزي، في أول زيارة له الى ملعب "أولد ترافورد" منذ إقالته من منصبه أواخر العام الماضي.

وقال مورينيو الذي فاز بمبارياته الثلاث الأولى مع توتنهام بعد أن خلف الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو في الإشراف على النادي اللندني، "إنه فصل مغلق بالنسبة لي. تركت النادي، وأخذت الوقت الكافي لاستيعاب ما حصل. أخذت وقتي من أجل الاستعداد للتحدي التالي".

وشدد "بصراحة، يونايتد بالنسبة لي أصبح في كتاب تجاربي، أصبح في كتاب تاريخي".

ويعاني يونايتد الأمرين بقيادة خليفة مورينيو النروجي أولي غونار سولسكاير، لكنه يدخل مباراة الأربعاء وهو على بعد نقطتين فقط من توتنهام الخامس.

ورفض مورينيو الذي تخلى عنه يونايتد في كانون الأول الماضي، أن يقيّم الوضع الحالي لفريقه السابق بالقول "ليس من مهمتي في الوقت الحالي أن أحلل يونايتد. أنا أحللهم كخصم، الطريقة التي يلعبون بها. كيف بإمكاننا الفوز عليهم. كيف بإمكانهم الفوز علينا. بالنسبة لي، هذا هو الأمر الأهم".

وأعرب المدرب السابق لتشلسي وإنتر ميلان الإيطالي وريال مدريد الإسباني عن حماسته لفكرة العودة الى "أولد ترافورد"، موضحا "الشعور جيد، أحب أن أخوض مباريات كبيرة. أحب أن ألعب ضد أفضل الفرق والعودة الى مكان كنت سعيدا فيه".

وأفاد أنه "تربطني علاقة رائعة بمشجعي مانشستر يونايتد. عدت الى هناك كمحلل (تلفزيوني) وشعرت بالتواضع بسبب هذا الاستقبال الجميل. ، سأعود كمدرب للفريق الذي سيحاول الفوز على مانشستر يونايتد. أتفهم أنهم يريدون عكس ما أريد بالضبط. بالطبع، أتوقع (من جمهور يونايتد) أن ينسونني خلال المباراة".

وقال مورينيو،إنه يتوقع استقبالا دافئا في ملعب أولد ترافورد.

ويعود مورينيو لملعب أولد ترافورد للمرة الأولى منذ إقالته من تدريب مانشستر يونايتد في كانون أول الماضي، بعد فترة استمرت عامين ونصف العام، واستطاع خلالها أن يقود الفريق للتتويج بالدوري الأوروبي والحصول على المركز الثاني في الدوري الإنجليزي.

وقام مورينيو، الذي تولى تدريب توتنهام يوم 20 تشرين ثاني الماضي، بتنشيط توتنهام، حيث قاده للفوز في المباريات الثلاث التي تولى فيها تدريب الفريق خلفا لماوريسيو بوتشيتينو.

وقال مورينيو للصحفيين :"يمكنني قول إن العودة مرة أخرى لأولد ترافورد بمثابة العودة لمكان كنت سعيدا بالتواجد فيه. لدي علاقة رائعة مع مشجعي مانشستر يونايتد".

وأضاف :"أعود كمدير فني لفريق سيحاول التغلب على مانشستر يوتايتد وربما يعطي هذا منظورا مختلفا".

وأضاف :" أتوقع أن تظهر الجماهير احترامها لي، ولكنني أتفهم أن ما يريدونه في الحقيقة عكس ما أريده- أريد أن يفوز توتنهام، بالطبع، خلال المباراة أتوقع منهم أن ينسوني وأتوقع منهم تشجيع فريقهم على أمل تحقيق النتيجة التي يريدونها".

وقال مورينيو إنه شعر "بالتواضع" من خلال "الاستقبال الجميل" عندما عاد لمانشستر يونايتد كناقد تليفزيوني ولكنه حاليا يستمتع بالعودة إلى التدريب مع توتنهام.

وقال :"أشعر أنني بخير، أحب لعب المباريات الكبيرة. أحب أن ألعب أمام الفرق الأفضل، وهذا شيء مهم".

وقال مورينيو إن مانشستر يونايتد أصبح شيئا من الماضي بالنسبة له.

وقال :"بصراحة، إن مانشستر يونايتد أصبح حاليا بالنسبة في كتاب خبراتي، في كتاب التاريخ الخاص بي".

وقال مورينيو إنه يركز في وظيفته.

وقال سولشاير إنه متأكد من حصول مورينيو على ترحيب دافئ من الجمهور.

وقال :"سيحظى جوزيه باستقبال جيد".

وأضاف :"هذا خير دليل على النادي والجماهير. سيتذكرون العامين ونصف العام التي قضاها هنا، لقد فاز بكؤوس، لذلك أنا واثق بنسبة مئة بالمئة أن الجماهير والجهاز الفني والنادي سيرحبون به".