الموافقة على بناء حي يهودي جديد بالخليل

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- ذكرت قناة 13 العبرية، اليوم الأحد، أن وزير جيش الاحتلال نفتالي بينيت وافق على البدء في التخطيط لبناء حي يهودي جديد في مجمع سوق الجملة بالخليل.

وبحسب القناة، فإن الهدف من بناء الحي أنه سيعمل على خلق سلسلة متصلة إقليمية ما بين "كهف البطاركة" (المسجد الإبراهيمي) وحي أبراهام أفينو اليهودي، مبينةً أن ذلك سيزيد عدد اليهود في الخليل.

وأشارت إلى أنه سيتم هدم مباني السوق وبناء متاجر جديدة في مكانها، مع الحفاظ على الحقوق الفلسطينية في الطابق الأرضي، وفق ما قالت القناة.

وكان وزير جيش الاحتلال الأسبق أفيغدور ليبرمان يخطط لتنفيذ ذات المشروع، إلا أنه تم تأجيله حينها قبل أن يغادر الوزارة.

وحول قرار بينيت، قالت عضو الكنيست من المعسكر الديمقراطي مارا زاندبيرغ، "قرار بينيت يمثل انتصارًا لجماعة كاهانا على دولة (إسرائيل)، فكل من ينشئ أحياءً يهودية في قلب عاصمة الفصل العنصري لإسرائيل بدلاً من تفكيكها سيلحق الضرر عمداً بمستقبل دولة إسرائيل".

فيما قال مجلس مستوطنات الخليل، "إن موافقة بينيت على إقامة حي يهودي جديد هو انتصار للعدالة التاريخية ولوعد الرب، فهذا القرار سيعيد الحياة اليهودية للممتلكات اليهودية في الخليل".