مسيرة ومواجهات في الخليل رفضا لموقف واشنطن من الاستيطان

الخليل- "القدس" دوت كوم- انطلقت اليوم الثلاثاء في الخليل مسيرة حاشدة، ضمن فعاليات يوم الغضب الفلسطيني، رفضا لقرارات الادارة الامريكية المؤيدة الاستيطان في الاراضي الفلسطينية واسناداً للاسرى واستنكارا لجريمة الاحتلال بحق الاسير سامي ابو دياك.

وشارك في المسيرة، التي انطلقت من أمام كنيسة المسكوبية، محافظ الخليل اللواء جبريل البكري وممثلون عن القوى الوطنية والعشائر والمؤسسات الاهلية والرسمية وحشد من المواطنين.

ورفع المشاركون الاعلام الفلسطينية ولافتات تستنكر قرارات الادارة الامريكية واعتداءات المستوطنين في مدينة الخليل وعموم الاراضي الفلسطينية.

وبعد ان وصلت المسيرة الى الحاجز الاحتلالي المقام على مدخل شارع الشهداء اندلعت مواجهات مع جنود الاحتلال اصيب خلالها مواطنان بالرصاص المطاطي، كما واصيب عدد آخر من المواطنين بحالات اختناق.