وفد نمساوي يزور بيت لحم

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- زار وفد نمساوي ضم محافظ النمسا العليا توماس شتلتزر، وسفيرة النمسا لدى السلطة الفلسطينية استرويد ڤاين، وعدد من اعضاء البرلمان النمساوي، مدينة بيت لحم اليوم الثلاثاء، حيث كان في استقبالهم محافظ بيت لحم اللواء كامل حميد، ورئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان.

ونظمت للوفد جولة في عدد من مرافق المدينة شملت زيارة كنيسة المهد.

ورحب حميد بالوفد الضيف مشيرا الى ان هذه الزيارة تأتي في سياق العلاقات المتينة بين الشعبين الفلسطيني والنمساوي، وقدم شرحا عن اوضاع المدينة التي تعتبر رمزا للتعايش والاخوة والسلام، مشيرا الى ما تعانيه اجراءات احتلالية تتمثل بجدار الفصل العنصري وبالتوسع الاستيطاني على اراضي المحافظة، فضلا عن عمليات الاقتحام والاعتقال للمواطنين.

من جانبه عبر رئيس البلدية المحامي سلمان عن سعادته لهذه الزيارة، وتزايد أعداد الوفود الاجنبية التي تزورها، لافتا الى جاهزية وترحيبها باستقبال ضيوفها، لافتا الى احتفالات عيد الميلاد المجيدة التي سوف تستقبل فيها المدينة المزيد من رؤساء البلديات واعضاء البرلمانات وخاصة المدن التي تقيم علاقات توأمة مع بيت لحم.

وعبر اعضاء الوفد الضيف وعلى رأسهم شتلتزر عن سعادتهم لوجودهم في بيت لحم، التي تحتل مكانة كبيرة وخاصة في العالم، وقال ان الشعب النمساوي يكن كل الاحترام والتقدير للشعب الفلسطيني الذي يجب ان ينعم بالحرية والسلام اسوة بباقي شعوب الارض، وان الحل لهذه القضية هو السلام العادل.