رئيس الجزائر المؤقت يدحض شائعات تدهور صحته

الجزائر - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - قالت رئاسة الجمهورية في الجزائر إن رئيس الدولة عبد القادر بن صالح سيترأس اليوم الثلاثاء اجتماعا لمجلس الوزراء لدراسة العديد من الملفات خاصة تلك ذات الطابع الاجتماعي.

وأوضحت الرئاسة في بيان صحفي أن من بين هذه الملفات التي سيتناولها اجتماع مجلس الوزراء، تسوية ملف عقود ما قبل التشغيل، ومسألة السكن.

وسيكون ترؤس مجلس الوزراء، ثاني نشاط يقوم به عبد القادر بن صالح، في غضون 24 ساعة، بعدما ظهر أمس الاثنين، أثناء استقباله لبوزيد لزهاري، رئيس المجلس الجزائري لحقوق الانسان الذي سلمه تقريرًا حول وضعية حقوق الانسان في الجزائر خاص بسنة 2018.

وكانت أخبار غير مؤكدة تحدثت عن تدهور خطير في صحة بن صالح، وأنه جرى نقله إلى فرنسا للعلاج.

وتستعد الجزائر لتنظيم الانتخابات الرئاسية في 12 كانون أول/ديسمبر المقبل، وسط احتجاجات يومية على إجرائها.

وخرج طلبة جامعيون اليوم الثلاثاء، بالعاصمة الجزائرية في مسيرتهم الـ40 للمطالبة بالتغيير الجذري للنظام، ورحيل كلي لرموز الرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة، مع التمسك برفض قاطع لإقامة الانتخابات الرئاسية.

كما خرجت تظاهرة تحمل نفس المطالب بمدينة بجاية شرقي الجزائر، شارك فيها عمال ونقابات وتنظيمات مستقلة وفعاليات من المجتمع المدني.