بعد خطوة أمريكا بشأن المستوطنات.. نتنياهو يدعم مشروع قانون لضم الاغوار لاسرائيل

تل ابيب- "القدس" دوت كوم-(د ب ا)- ترددت تقارير مفادها ان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أعرب مساء أمس الاثنين عن دعمه لمشروع قانون يقضي بتوسيع السيادة الإسرائيلية لتشمل وادي الأردن (منطقة الاغوار)، التي تشكل حوالي ربع مساحة الضفة الغربية المحتلة.

جاء ذلك بعد ساعات على إعلان وزير الخارجية الامريكي مايك بومبي أن واشنطن لم تعد تنظر إلى المستوطنات باعتبارها "تتعارض مع القانون الدولي"، بحسب صحيفة "تايمز اوف اسرائيل" اليوم الثلاثاء.

وكان قد تم اقتراح مشروع القانون الخاص بضم وادي الأردن في وقت سابق من هذا الشهر من قبل عضوة الكنيست الاسرائيلي (البرلمان) شارين هاسكل من حزب الليكود الحاكم بزعامة نتنياهو، لكن في ذلك الوقت كانت الفرص ضئيلة للدفع به، وهى في العادة عملية طويلة، في ظل الجمود السياسي وحقيقة أن اسرائيل تقودها حالياً حكومة مؤقتة.

ولكن نتنياهو اعطى موافقته لهاسكل لتطلب من الكنيست تمرير مشروع القانون في إجراء عاجل، وفق ما ذكره موقع "ماكور ريشون" على شبكة الإنترنت اليوم الثلاثاء.

وأكدت هاسكل صباح اليوم الثلاثاء في تغريدة أن نتنياهو يدعم اقتراحها وقالت، إن الإعلان الأمريكي كان "فرصة للترويج لقانون تطبيق السيادة في وادي الأردن".

وأضافت: "لقد تقدمت بالفعل بطلب لإجراء تصويت على القانون الأسبوع المقبل، بدعم من رئيس الوزراء. آمل أن تلتزم الأحزاب التي تحدثت عن السيادة في وادي الأردن بكلماتها."

كان نتنياهو قد وعد بضم وادي الأردن إلى إسرائيل، في حال فوزه في الانتخابات التشريعية التي جرت في ايلول/سبتمبر .