اعتصام في جبع تضامنا مع الاسرى المرضى واسنادا لهم

جنين- "القدس" دوت كوم- علي سمودي- نظمت حركة "فتح"، منطقة الشهيد عبد الله علاونة، في بلدة جبع جنوب جنين، اليوم الثلاثاء، وقفة تضامنية مع الأسرى المرضى وخاصة سامي أبو دياك، شادي موسى، كمال أبو وعر وعثمان ابو خرج، تنديداً بما يتعرضون له من اهمال طبي متعمد.

وشارك في الاعتصام محافظ جنين اللواء اكرم الرجوب، ومحمد زكارنة مدير تربية قباطية ، ومدير هيئة شؤون الأسرى سيف أبوسياف، وذوي الأسرى وفعاليات وقوى جبع ومنطقتها.

ورفع المشاركون ،الأعلام الفلسطينية، وصور الأسرى المرضى، ويافطات تستنكر سياسة الاحتلال تجاه الأسرى.

وحمل اللواء الرجوب في كلمة له خلال الاعتصام سلطات الاحتلال، كامل المسؤولية عن حياة الأسرى وفي مقدمتهم المرضى، داعيا الى الحراك المستمر "نصرة لأسرانا الذين ضحوا بحياتهم لتحرير فلسطين وشعبنا".

وفي كلماتهم، حمل عضو اقليم فتح نصر حمامرة ومدير هيئة شؤون الأسرى سيف أبوسياف وراغب أبودياك منسق اللجنة الشعبية لإطلاق سراح الأسرى وأمين سر منطقة الشهيد عبد الله علاونة، رازي غنام حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى، وطالبوا كافة المؤسسات الحقوقية واللجنة الدولية للصليب الأحمر وأحرار العالم، بالتحرك وتكثيف التفاعل دعما للاسرى في ظل ما يتعرضون له من ظلم ممنهج، مشددين على الإستمرار في تنظيم الفعاليات حتى يتم تحقيق مطالب الأسرى، والإفراج السريع عن الأسرى المرضى .

وناشد ذوو الأسرى المرضى كافة أحرار ومؤسسات العالم الحقوقية والإنسانية والطبية التدخل الفوري والعمل على إنقاذ حياة ابانائهم قبل فوات الأوان، وطالبوا الرئيس محمود عباس ببذل كل جهد مستطاع لمنع اسرائيل من اعدامهم احياء .