اشتية: إسرائيل تسعى لتعطيل إجراء انتخابات فلسطينية عبر التصعيد في غزة

رام الله- "القدس" دوت كوم- اتهم رئيس الوزراء د. محمد اشتية، اليوم الاثنين، إسرائيل بأنها تسعى إلى تعطيل إجراء انتخابات فلسطينية عبر التصعيد الأخير في قطاع غزة.

وقال اشتية في بيان عقب الاجتماع الأسبوعي لحكومته في رام الله، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "أراد من العدوان على أهلنا في غزة أن يكون جزءاً من حملته الانتخابية الثالثة بالدم الفلسطيني، وأن يعطل الانتخابات الفلسطينية".

وأضاف: "لذلك علينا التمسك بخيار الانتخابات لمواجهة العدوان المستمر على شعبنا، وليكون مدخلاً للوحدة وإنهاء الانقسام".

وأشار اشتية إلى قتل إسرائيل ثمانية أشخاص من عائلة واحدة غالبيتهم من النساء والأطفال من إجمالي 34 فلسطينياً استُشهدوا في غارات على قطاع غزة نهاية الأسبوع الماضي. واعتبر أن ذلك "يشكل انتهاكاً فاضحاً لكافة القوانين والشرائع الدولية التي يجب أن توفر الحماية للمدنيين".

من جهةٍ أُخرى، رحب اشتية بتصويت 170 دولة في الأمم المتحدة لصالح تجديد التفويض لعمل وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، معتبرا أن ذلك "يعكس تضامناً واسعاً مع شعبنا وحقوقه المشروعة".

وشهد قطاع غزة جولة توتر بدأت باغتيال إسرائيل القيادي العسكري في حركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا وزوجته فجر الثلاثاء الماضي، واستهداف العشرات من المواقع في قطاع غزة.