وفاة الأميرة الكمبودية نورودوم بوفا ديفي

بنوم بنه- "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- توفيت نورودوم بوفا ديفي، الأميرة الكمبودية وراقصة الباليه المحترفة السابقة في فريق "الباليه الملكي" بكمبوديا، اليوم الاثنين، عن عمر ناهز 76 عاما، إثر إصابتها بمرض غير محدد، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام حكومية.

وصارت بوفا ديفي - التي شغلت أيضا منصب وزيرة الثقافة والفنون الجميلة، كما كانت عضوا في مجلس الشيوخ - راقصة باليه في سن الخامسة.

وعندما بلغت 15 عاما، كانت أهم راقصة باليه بين راقصي "الباليه الملكي" للرقص الكمبودي الكلاسيكي.

وحصلت الراحلة على لقب "الراقصة الاولى" في سن الـ18، بحسب ما ذكرته وكالة الانباء الكمبودية "إيه. كيه. بي".

ويشار إلى أن الأميرة هي الابنة الكبرى للملك الراحل نورودوم سيهانوك، والاخت غير الشقيقة للملك الحالي، نورودوم سيهاموني.

وكانت قد تزوجت في عام 1959 ولديها خمسة أبناء.