اللجنة الأولمبية تشارك في تخريج سباحي أكاديمية اسامة الملولي

رام الله"القدس"دوت كوم -شاركت اللجنة الأولمبية، في حفل تخريج دورة السباحة التي أقامتها أكاديمية أسامة الملولي، بحضور 90 سباحاً من فئة البراعم.

وأقيم حفل التخرج في المدارس الإنجليزية الحديثة بمدينة رام الله، بحضور السفير التونسي الحبيب بن فرح، وممثّل اللجنة الأولمبية اللواء د. نزيه نعيرات، عضو المكتب التنفيذي، والعقيد أمل خليفة، رئيس الاتحاد العسكري، والعقيد بسام جبر، رئيس اتحاد الشرطة، ومحمد هندة، مدير ديوان مكتب رئيس اللجنة الأولمبية وسامر العزة رئيس الأكاديمية.

واستمرت الدورة على مدار ستة أشهر، وتخللها مشاركة السباحين في البطولة المركزية التي نظمها اتحاد السباحة.

وهنأ السفير التونسي أكاديمية أسامة الملولي، التي تحمل اسم سباح تونسي أولمبي، على نجاحها في تنظيم الدورة المميزة.

وأكد على عمق العلاقات التي تربط تونس وفلسطين على مدار التاريخ، لافتاً إلى أن بلاده تقف، دائماً، إلى جانب القضية الفلسطينية في كافة المحافل، وأشار إلى أواصر الأخوة التي تجمع الشعبين، على كافة المستويات وفي جميع المجالات.

وأشار إلى أهمية الاستثمار في الجيل الناشئ، واعطائه الأمل نحو بناء المستقبل، في ظل التحديات التي يمر بها الشعب الفلسطيني.