منظومة للذكاء الاصطناعي لتحديد الوقت المناسب لمخاطبة سائق السيارة أثناء القيادة

سان فرانسيسكو - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- طور باحثون في كوريا الجنوبية منظومة جديدة للذكاء الاصطناعي يمكنها اختيار الوقت المناسب لإبلاغ سائق السيارة معلومات معينة أثناء القيادة، بهدف عدم تشتيت تركيزه أمام عجلة القيادة.

وتهدف التقنية التي ابتكرها الباحث يوشين لي من قسم الأنظمة الصناعية والهندسية في المعهد العالي للعلوم والتكنولوجيا في كوريا الجنوبية إلى اختيار التوقيت الآمن لمخاطبة السائق دون أن يؤدي ذلك إلى احتمال تعرضه لحادث بالسيارة.

ومن أجل هذا الغرض، طور الباحثون منظومة مركبة تأخذ اعتبارات القيادة الآمنة مع تحسين أداء الخدمة الصوتية لتوصيل المعلومات إلى السائق، بحيث تستطيع المنظومة تحديد الأولويات عند اختيار الأوقات المناسبة لمخاطبة السائق، وكذلك أنسب أنواع الخدمات الصوتية التي تلائم كل قائد سيارة.

وعلى سبيل المثال، فإن إبلاغ السائق بالمعلومات الخاصة بالطقس تأتي دائما في المرتبة الثانية بعد اعتبارات السلامة، ولكن في حالة توصيل معلومات تتطلب من السائق الإجابة بـ"نعم" أو "لا"، تقوم المنظومة بإجراء تقييم سريع بشأن إعطاء الأولوية لتوصيل المعلومة، أو الانتظار حفاظا على عنصر السلامة.

وبغرض مساعدة المنظومة على تحديد الأولويات بشكل سليم، طور الفريق نموذجا أوليا لخدمة صوتية متصلة بتطبيق للملاحة يمكن استخدامه في الواقع، وتم توصيل هذا النموذج بكمبيوتر داخل السيارة لجمع البيانات الخاصة بظروف القيادة مثل زاوية ميل عجلة القيادة ووضع بدال المكابح، فضلا عن أوضاع السيارة على الطريق مثل السرعة والمسافة بين السيارات المحيطة والكثافة المرورية.

ومن المتوقع أن تساعد هذه المنظومة في الحد من عناصر التشتيت التي يتعرض لها السائق أثناء القيادة، ويمكن ربطها بأنظمة الخدمات الصوتية المعمول بها حاليا، وكذلك يمكن توسيع الوظيفة التي تقوم بها بحيث تشمل رصد عناصر جذب الانتباه المختلفة التي تهدد القيادة الآمنة مثل استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة.

ونقل الموقع الإلكتروني "فيز دوت أورج" المتخصص في مجال التكنولوجيا عن الباحث لي قوله: "في المستقبل القريب، سوف تقدم السيارات معلومات صوتية بصورة تفاعلية مع السائق، وهذه التقنية سوف تساعد في تعزيز عنصر الأمان أثناء القيادة لأنها سوف تختار بدقة التوقيت المناسب لتقديم المعلومة إلى السائق اعتمادا على بيانات أجهزة الاستشعار داخل السيارات".