تكريم طالبة من قلقيلية لفوزها بمسابقة القرآن الكريم الدولية

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- مصطفى صبري– كرّمت بلدية قلقيلية كرمت والغرفة التجارية الطالبة أسيل علي أبو صلاح بفوزها في مسابقة القرآن الكريم الدولية، وحصادها المركز الثاني.

وهنأ المصري الطالبة أسيل علي أبو صلاح بفوزها في مسابقة القرآن الكريم الدولية، وقال في كلمة له: إن بلدية قلقيلية تعمل على تعزيز وتكريم المبدعين من أبناء قلقيلية، وتحفيز الطلبة للإبداع والتميز كالطالبة أسيل أبو صلاح، قائلاً: تفتخر أننا تفوّقنا بجميع المجالات، نفتخر بأننا نملك أكبر نسبة متعلمين في العالم بالنسبة لعدد سكاننا وفي كل المجالات، منها مسابقة القرآن الكريم، والتقدم بمجالات العلم والإنجاز هو نوع من أنواع إثبات الوجود للشعب الفلسطيني، ونحن جنود لهذا الوطن وسائرون معكم لنحقق الأماني بالحرية الكاملة وبناء الوطن وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

من جانبه، شكر والد الطالبة أسيل بلدية قلقيلية على اللفتة الكريمة، موضحاً أن مثل هذه المبادرة من قبل المؤسسات المدينة تخلق حافز لدى الطلبة والأهالي نحو مزيدٍ من الاهتمام بالأنشطة اللامنهجية والثقافة منها مسابقة القرآن الكريم.

أما الطالبة أسيل، فعبّرت عن امتنانها لبلدية قلقيلية ممثلةً برئيسها وأعضاء المجلس البلدي على خطوتهم التحفيزية وعلى تقدير المجدين والمبدعين، خاصة فئة الشباب الذين رفعوا اسم فلسطين عالياً في المحافل الدولية.

يشار إلى أن الطالبة أسيل علي أبو صلاح (19 عاماً) من مدينة قلقيلية حصلت على المركز الثاني في مسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم، متفوقة على متنافسات من 68 دولة وجالية إسلامية حول العالم.