المجلس الوطني :الشعب الفلسطيني لن يقبل الانتقاص من حقوقه

عمّان - "القدس" دوت كوم - أكد المجلس الوطني الفلسطيني في الذكرى 31 لإعلان وثيقة الاستقلال، أن الشع الفلسطيني لن يقبل بالمشاريع التي تنتقص من الحقوق الوطنية المشروعة.

وشدد المجلس في بيانه اليوم الجمعة، على مواصلة النضال حتى تحقيق حلم الشهداء بتجسيد دولتنا ذات السيادة على كامل التراب الفلسطيني.

وأعاد التأكيد على تمسك الشعب بحقه في مقاومة المحتل وسياساته الجائرة بحق الإنسان والأرض والمقدسات، ولن يرهبه بطش وإرهاب وعنصرية الاحتلال الإسرائيلي، وسيبقى وفيًا لدماء الشهداء وتضحيات الأسرى والجرحى حتى إنهاء الاحتلال واستعادة حقه بالعيش الحر والكريم أسوة بباقي شعوب الأرض.

وجدد التأكيد على أن كل الخطط التي يراد منها تصفية القضية الفلسطينية لن يكتب لها النجاح وسيكون مصيرها الفشل الذريع.

ورحب المجلس الوطني بدعوة الرئيس محمود عباس لإجراء الانتخابات، داعيًا الجميع إلى اتخاذ ما يلزم من الإجراءات والتدابير الكفيلة بتمكين شعبنا من ممارسة حقه الانتخابي.