نقابات أصحاب مدارس تعليم السياقة تؤكد ضرورة التصدي للتعديات على المهنة

رام الله- "القدس"دوت كوم- أكد ممثلو نقابات أصحاب مدارس تعليم السياقة في الضفة الغربية، الخميس، ضرورة التصدي للخروقات والتعديات على أخلاق مهنة تعليم السياقة، رافضين كل التعديات والسلبيات التي تسيء للمهنة.

وقال أمين سر نقابة أصحاب مدارس تعليم السياقة في رام الله والبيرة عبد الحكيم غنام لـ"القدس"دوت كوم، في تعقيب له على الاجتماع الموسع الذي عقد برام الله، الخميس، لمناقشة واقع عمل مدارس تعليم السياقة، والإشكاليات التي تواجهها، وعلاقتها بوزارة النقل والمواصلات، "إن الاجتماع ناقش التصدي لكل ما يضر بمهنة تعليم السياقة، كالعروض والجوائز التي تقدمها بعض المدارس للمتدربين، والتي تضر المتدرب وتجعله عرضة للمساومات والابتزاز، وتحقيق عدد أكبر من الدروس".

ووفق غنام، فقد ناقش الاجتماع أهمية ضبط النظام الداخلي الذي يحكم عمل مدارس تعليم السياقة، وتوحيد النقابات تحت مسمى نقابة واحدة، وكذلك مناقشة آلية عمل لتشكيل اتحاد عام للنقابات، والعلاقة ما بينها، علاوة على نقاش الشراكة الحقيقية مع وزارة النقل والمواصلات، فيما اتفق المجتمعون على تشكيل لجنة للبدء بأسرع وقت ممكن لصياغة نظام داخلي موحد للجميع، وأن تتدخل وزارة النقل والمواصلات إلى جانب نقابات أصحاب مدارس تعليم السياقة، لوضع للتعديات على مهنة تعليم السياقة.

وخلال الاجتماع، أكد رئيس نقابة أصحاب مدارس تعليم السياقة في جنوب الخليل خلاف تلاحمة أن أهم ما تواجه مهنة تعليم السياقة "عدم وجود نظام موحد وآلية عمل لتشكيل اتحاد عام للنقابات"، مشدداً على ضرورة تحقيق توافق بين النقابات، والإجماع على ما يخدم المدارس، فيما انتقد ما أسماه "تراخي وزارة النقل والمواصلات، وغضها الطرف عن التعديات التي تسيء لمهنة تعليم السياقة، مثل العروض والجوائز وغيرها".

وخلال الاجتماع أكد نقباء الخليل وبيت لحم وطولكرم وسلفيت وأبو ديس، خلال مداخلات لهم، على ضرورة تحقيق أهداف الاجتماع ودعم وإصلاح مهنة تعليم السياقة، مشددين على الوحدة والتعاون.

وفي نهاية الاجتماع، أكد ممثلو نقابات أصحاب مدارس تعليم السياقة على تشكيل لجنة للبدء وبأسرع وقت ممكن لصياغة نظام داخلي موحد للجميع، وضرورة تدخل وزارة النقل والمواصلات إلى جانب النقابات لوضع حد لكل أشكال التعديات على المهنة وخاصة العروض والتلاعب بالأسعار والجوائز وغيرها، مطالبين الوزارة بعدم إعطاء أي تصريح لأية حملة أو رعايتها أو التغاضي عنها.

كما أكد الاجتماع ضرورة التعاون مع المدربين ووضع نظام معين يضمن حقوقهم ومشاركتهم ودعمهم لتحقيق أهدافهم بالشراكة والتعاون مع النقابات الأم، فيما أشاروا إلى أن تركيب الكاميرات في سيارات تعليم السياقة غير مجدٍ في ظل عدم قيامها بما هو مطلوب وتعرضها السريع للتلف والعطل وسوء الاستخدام، فيما أكدوا توافقهم على تأسيس اتحاد عام مقره رام الله ليكون مرجعية للجميع حال الانتهاء من النظام الداخلي لنقابات أصحاب مدارس تعليم السياقة.