بعد ما أثارته كلينتون.. نواب بريطانيون يحثون على نشر تقرير روسيا

لندن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- حث برلمانيون معارضون رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الثلاثاء، على نشر تقرير حول التأثير السياسي الروسي المحتمل، وذلك بعد أن قالت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون إنه "من غير المبرر والمخزي" حجبه قبل إجراء الانتخابات.

واتهم البرلمانيون المحافظون جونسون بتأخير له دوافع سياسية في نشر الوثيقة، التي يقال إنها تكشف التأثير الروسي المحتمل قبل استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأُوروبي (بريكست) عام 2016، وذلك في محاولة لحجب تفاصيل محرجة محتملة إلى ما بعد الانتخابات العامة المقررة في 12 كانون الأول.

وقال ديفيد لامي، عضو البرلمان عن حزب العمال: "ينظر العالم برعب من قرار جونسون التغطية على التقرير الخاص بالتدخل الروسي في ديمقراطيتنا".

وقالت كلينتون لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إنها "مذهولة لأن هذه الحكومة لن تنشر التقرير... لأن كل شخص يُدلي بصوته في هذا البلد يستحق أن يرى ذلك التقرير قبل إجراء الانتخابات".