محكمة أوروبية تصدر اليوم حكمها بشأن وضع ملصقات لتمييز منتجات مستوطنات الاحتلال

لوكسمبورج- "القدس" دوت كوم- د ب ا- من المقرر أن تصدر محكمة العدل الأوروبية اليوم الثلاثاء، حكماً بشأن وضع ملصقات لتمييز المنتجات الغذائية الاسرائيلية المصنعة في المستوطنات، وذلك في قضية ضد قانون فرنسي ينص على أنه يجب وضع الملصقات.

وينتقد الاتحاد الأوروبي منذ فترة طويلة سياسة المستوطنات الاحتلال في فلسطين المحتلة. ويشار إلى أن طلب أوروبي منذ عام 2015 بوجوب وضع ملصقات على البضائع القادمة من المنطقة يعد نقطة خلاف بين الجانبين.

وفي هذه القضية بالتحديد، توجهت منظمة يهودية وشركة تنتج النبيذ من الأراضي المحتلة للمحكمة للطعن على حكم فرنسي يطلب وضع ملصقات تظهر مصدر المنتجات القادمة من الأراضي المحتلة .

وتوجه مجلس الدولة الفرنسي لمحكمة العدل الأوروبي للمساعدة في تفسير قانون الاتحاد الأوروبي.

وكان جيراد هوجان، أحد أبرر مستشاري المحكمة، قد دعم في حزيران/يونيو الماضي الحكم الفرنسي، قائلا إن ذلك يطلع المستهلكين على خياراتهم، وعدم وضع الملصقات على البضائع القادمة من الأراضي المحتلة بمكن أن يضلل المستهلكين.

ويشار إلى أن قضاة المحكمة عادة ما يتبعون نصيحة المستشارين الـ11 الذين يستعينون بهم، على الرغم من أن رأيهم غير ملزم.