الاحتلال يزعم: لم نعود لسياسة الاغتيالات ومستعدون لمعركة لعدة أيام

رام الله - ترجمة "القدس" دوت كوم - زعم الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، أن إسرائيل لم تعود لسياسة الاغتيالات، بالرغم من الهجوم الذي نفذ فجر اليوم وأدى لاغتيال بهاء أبو العطا القيادي الكبير في الجهاد الإسلامي.

ولفت الناطق باسم الجيش هيدي زيلبرمان في تصريحات لقناة 13 العبرية، إن عملية اغتيال أبو العطا كانت مباغة لاستهداف قنبلة موقوتة، ولا تعني العودة إلى سياسة الاغتيالات.

وبين أنه تم استهداف أبو العطا في الغرفة المحددة التي كان يمكث فيها. مدعيًا أنهم عملوا في الأشهر الأخيرة بعدة طرق لثنيه عن نشاطاته ضد إسرائيل.

وبين أن الجيش الإسرائيلي جهز نفسه لمعركة لعدة أيام في غزة، مشيرًا إلى أن تل أبيب مغطاة بالقبة الحديد.