بنك القدس يكشف عن خطوة نوعية في التطور التكنولوجي

رام الله - "القدس" دوت كوم - كشف بنك القدس عن خطوة نوعية بالتطور التكنولوجي المالي الذي يسعى إليه وهي تطبيق خدمة الحولات عبر تقنية Block Chain في القريب العاجل وبهذه الخطوة سيكون بنك القدس أول بنك من فلسطين يُطبقها.

جاء ذلك من خلال مشاركته فى مؤتمر إكسبوتك في عامه السادس عشر تحت شعار"The rise of fintech and Block chain على مدار اليومين الماضيين والذي كان تحت رعاية الرئيس محمود عباس بتنظيم اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية "بيتا" وبمشاركة واسعة من الحكومة والقطاع الخاص، إضافة إلى خبراء شركات أنظمة المعلومات والتكنولوجيا في فلسطين والعالم.

وكان الرئيس التنفيذي لبنك القدس صلاح هدمي قد أعلن في كلمته باليوم الأول عن خطوة نوعية وهي أن بنك القدس سيُطبق خدمة الحولات عبر تقنية Block Chain في القريب العاجل مُبين أنه سيكون بنك القدس أول بنك من فلسطين يُطبقها كما أشار في كلمته عن طبيعة التطور التكنولوجي الجاري في تقديم الخدمات المصرفية للعملاء مستعرضاً إرتفاع نتائج إستخدم الحركات الالكترونية الخاصة في البنك التي وصلت إلى ما نسبته32% خلال هذا العام مشيرا أنه جاري العمل لترتفع النسبة إلى 50% خلال نهاية العام القادم .

كما قال هدمي في كلمته " ما يميز إكسبوتك هذا العام أنه لأول مرة ستكون سلطة النقد الفلسطينية الشريك الرسمي لفعاليات إكسبوتك ،فهي المُنظِمة للعمل المصرفي ووجودها مهم جداً، خاصة وأن البنوك تتجه اليوم إلى تعديل أولوياتها في بناء استراتيجيات جديدة فيما يتعلق بالتكنولوجيا المالية، وحضور سلطة النقد راعي القطاع المالي والبنكي سوف يُسرّع من انطلاق الخدمات وتبني القطاع المصرفي للتكنولوجيا وتطبيقاتها".

وتوجه هدمي في كلمته إلى دولة رئيس الوزراء وأركان حكومته الموقرة إلى الموافقة على تطبيق مشروع قانون التواقيع الالكترونية والمحافظ الالكترونية متطلعاً إلى أن تكون إحد مخرجات إكسسبوتك لهذا العام هي خلق بنية تحتية قانونية ناظمة فعالة وآمنة بالشراكة مع الوزرات والمؤسسات ذات الاختصاص تتناسب مع التكنولوجيا المالية التي نبني عليها خدمات رقمية عالية الجودة من أجل تطبيقها.

وكان لبنك القدس مشاركة في اليوم الثاني من خلال ندوة حوارية بعنوان دور القطاع المالي في تطور التكنولجيا المالية وتقنية "البلوك شين". قدمها مدير دائرة التخطيط الإستراتيجي في البنك "زيد جراب" بحضور المدير العام لشركة جوال عبد المجيد ملحم ورئيس لجنة التنكولوجية المالية محمد عويضة وعضو هيئة اكاديمية في جامعة بيرزيت – دائرة العلوم المالية و المصرفية الدكتور زياد زغروت والرئيس التنفيذي مؤسس شركة آلفا العالمية الدكتور فيصل عورتاني حيث أبرزت الجلسة تطور التكنولوجيا المالية بإعتبارها موضوع العصر المالي والتطرق إلى أهم التجرب للخدمات والحلول التي تقدمها الشركات و الافاق المستقبلية في التعليم الجامعي في ظل ثورة الابتكارت التكنولوجية التي غيرت طرق الإستثمار.

وعلى هامش الحفل جرى توقع اتفاقية تعاون استراتيجي بين "بيتا" وبنك القدس.

وكرمت "بيتا" بنك القدس الذي قدم رعايته الاستراتيجية للمؤتمر لهذا العام وشارك من خلال جناح مميز عرض فيه أهم الخدمات الالكترونية التي يقدمها للعملاء، حيث يعتبر بنك القدس من بين المؤسسات المالية الرائدة على مستوى فلسطين في توظيف أحدث الحلول التكنولوجية الرقمية على صعيد الخدمات المالية والمصرفية التي يقدمها لعملائه عبر مختلف القطاعات. كذلك يولي البنك أهمية كبيرة لدعم وتطوير الابتكار في مجال التكنولوجيا المالية لتطوير الخدمات والحلول المصرفية التي تتماشى مع خطته الاستراتيجية.