مستوطنون يعتدون على وفد برئاسة العالول في الخليل

الخليل- "القدس" دوت كوم- إعتدى عدد من المستوطن بحماية جيش الاحتلال اليوم على وفد برئاسة نائب رئيس حركة فتح محمود العالول في مدينة الخليل، خلال جولة تفقدية .

وكان رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة استقبل نائب رئيس حركة فتح محمود العالول في دار البلدية، وذلك بحضور محافظ محافظة الخليل جبرين البكري وأمين سر إقليم حركة فتح وسط الخليل عماد خرواط وأمين سر إقليم حركة فتح شمال الخليل هاني جعارة وعدد من أعضاء المجلس البلدي ومدراء الدوائر والأقسام المختلفة في البلدية.

حيث رحبّ أبو سنينة بالوفد الضيف، مطلعهم على أوضاع مدينة الخليل، والمشاريع التي تعمل البلدية على تنفيذها، مبيناً احتياجات المدينة، لافتاً إلى أهمية تضافر الجهود بين جميع المؤسسات من أجل الوصول إلى التنمية المنشودة والعبور إلى بر الأمان، موضحاً أنّ هذه المسؤولية تقع على عاتق الجميع، شاكراً الحكومة الفلسطينية ممثلةً بفخامة الرئيس محمود عباس على اهتمامها بالمناطق المغلقة، مؤكداً أنّ المجلس البلدي وطواقم البلدية لا يألون جهداً في خدمة أبناء شعبهم في كافة أماكن تواجدهم.

من جانبه، أعرب العالول عن سعادته من تمكن البلدية من إنجاز العديد من مشاريع البنية التحتية في المناطق المغلقة، مشيراً إلى أنّ زيارة المناطق المغلقة والمحاذية للمستوطنات يُعتبر واجباً وطنيا،ً للاطلاع على حياة سكانها وأوضاعهم واحتياجاتهم، مبيناً أنّه سيقوم بنقل صورة الوضع إلى فخامة الرئيس، وحاجتهم الماسّة إلى مد الطرق لضمان وصولهم بسهولة إلى منازلهم.

ومن ثمّ نفذّ أبو سنينة والوفد الضيف جولةً تفقدية للمناطق المغلقة والمهددة بالمصادرة من قبل سلطات الاحتلال، والتي تتعرض بشكلٍ يومي لانتهاكات الاحتلال ومستوطنيه، حيث تعرض الوفد لاعتداء من قبل المستوطنين وبحماية من قوات الاحتلال، وتمّ منعهم من الوصول إلى باقي المناطق والصلاة في الحرم الإبراهيمي الشريف.