القبض على أحد كبار تجار المخدرات في نابلس

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- ألقت شرطة نابلس اليوم الثلاثاء القبض على تاجر مخدرات اتخذ جبلا مقرا له لزراعة المخدرات وتنفيذ جرائمه.

وقالت الشرطة في بيان لها، ان تاجر مخدرات كبيرا اتخذ جبلا في بلدة مجدل بني فاضل جنوب نابلس ليكون ملاذا آمنا كي يختبئ فيه ويتوارى عن أنظار الامن والمواطنين، ولزراعة المخدرات وبناء المستنبتات فيه.

واضافت أن هذا التاجر تمكن من التخفي والهرب والتنقل بين المحافظات لمدة عامين، مستعينا بأشخاص كانوا بمثابة مخبرين له، ولمراقبة حركة المواطنين والشرطة في محيط تحركاته، خاصة في الجبل.

وأكدت الشرطة أنها لم تأل جهدا في القبض على هذا الشخص المصنف من كبار تجار المخدرات، وضَبطت في منزله الواقع بقرية كفر قليل 60 كغم من مادة القنب الهندي المصنع منذ عامين، واستطاع في حينه الفرار، وصدر بحقه أمر حبس لمدة ثلاث سنوات، كما أنه مسجل بحقه عدد من القضايا من أبرزها ترويع الناس.

وعملت إدارة مكافحة المخدرات على مدار أشهر في جمع المعلومات وتحليلها ومراقبة معاونيه، وبعد المتابعة المتواصلة تمكنت من رصد مكان تواجده، ووضعت خطة محكمة بالتنسيق مع قيادة قوات الشرطة الخاصة، حيث نفذها الفريق الخاص بالمداهمات من الشرطة الخاصة الذي تلقى عناصره تدريبات متقدمه في اقتحام أوكار المخدرات وأماكن اختباء تجارها، بإسناد من مركز شرطة عقربا.

وتم القبض عليه وضبط مواد مخدرة وسلاح وأدوات قتالية وأدوات تنقيب عن الآثار، وكان برفقته شخصان قبض عليهما ايضا.

وتحفظت الشرطة على المضبوطات وأوقفت هؤلاء الاشخاص الى حين إحالتهم للنيابة العامة.