لقاء في عجة حول السلم الأهلي وأمن المجتمع

جنين- "القدس" دوت كوم- علي سمودي- نظمت مديرية التربية والتعليم في قباطية بالتعاون مع بلدية عجة، برعاية ومشاركة محافظ جنين اللواء أكرم الرجوب، اليوم الثلاثاء، لقاء موسعا بعنوان "السلم الأهلي وأمن المجتمع " بحضور مدير التربية محمد زكارنه، ورئيس بلدية عجة أمجد معالي، وعضو المجلس الثوري وفاء زكارنه، ومدراء المدارس والهيئات التدريسية، ومجلس أولياء الأمور وفعاليات البلدة، بهدف تعزيز ثقافة المحبة ونبذ العنف ودعوى الثأر.

واشاد المحافظ بدور المجتمع في تبني رسالة المحبة والتعاون والحد من ثقافة الانتقام، وذلك في اطار الدعوة لوقف التحريض بين عائلتين وقع بعض افرادهما في مشاكل جنائية أثرت على العائلتين.

وتطرق الرجوب الى دور المدرسة و المعلم في تعزيز ثقافة المواطن الصالح بين الجيل الجديد الذي يعول عليه، مشيرا الى ان بلدة "عجة تشهد تنمية في مختلف المجالات الاقتصادية والتعليم والصحة فاقت غيرها من المناطق المحيطة وعلى مستوى الوطن".

وشكر الرجوب كل فعاليات البلدة التي تداعت لأجل العمل بما يسهم في تعزيز السلم الاهلي المجتمعي، مشددا على ان الاجهزة الامنية تقوم بدورها ومسؤولياتها في حفظ الامن و استقرار حياة المجتمع.

وأشار رئيس بلدية عجة معالي، إلى أهمية اللقاء من أجل تضافر الجهود لتعزيز قيم السلم الأهلي والأمن المجتمعي.

وثمن معالي جهود محافظ جنين في نشر ثقافة السلم المجتمعي وبسط سيادة النظام والقانون.

وقال: "علينا أن نحمي أبنائنا ليعم بلدنا الأمن والسلام والتآخي".

بدوره ، أكد زكارنه على الرسالة الوطنية والتربوية في حماية طلبة مدارس البلدة من التأثر بالخلاقات العائلية، ونشر ثقافة التسامح والتآخي بينهم.

وطالب الأهالي في بلدة عجة بالعمل على حل وإنهاء الخلافات بين العائلات وعدم نقلها إلى الأبناء.

وأشارت عضو المجلس الثوري وفاء زكارنة الى دور الأمهات في تنشئة الأبناء والتربية السليمة، ليكونوا قدوة حسنة ويحافظوا على النسيج الاجتماعي الفلسطيني .