ايران.. استئناف تخصيب اليورانيوم في منشأة فوردو الايرانية

طهران- "القدس" دوت كوم- وكالات- أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الثلاثاء، أن بلاده ستتخلى عن التزاماتها في الاتفاق النووي الذي أبرمته مع الدول الست الكبرى عام 2015، وستبدأ غداً الخطوة الرابعة في خفض هذه الالتزامات.

ونقلت قناة "العالم" الإيرانية قوله اليوم :"إيران ستبدأ اعتباراً من يوم غد اتخاذ خطوتها الرابعة، عبر ضخ الغاز في منشأة فوردو".

ولفت إلى أن "هذه الخطوة قابلة للعودة إذا ما أوفت الأطراف الأوروبية بالتزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي".

وأفاد روحاني أن إيران ستستأنف عمليات تخصيب اليورانيوم في مصنع فوردو جنوب طهران، بعدما جمدتها بموجب الاتفاق.

وكانت الولايات المتحدة قد انسحبت العام الماضي بصورة أحادية من الاتفاق النووي الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل تقديم مزايا اقتصادية لها.

وتمارس الولايات المتحدة حالياً ضغوطاً قصوى على إيران لإجبارها على التفاوض على اتفاق أوسع يتجاوز برنامجها النووي، إلا أن طهران تؤكد أنها لن تدخل في أية مفاوضات مع الولايات المتحدة ما لم تظهر واشنطن "حسن نية".

وأدخلت إيران خفضاً واسعاً على الالتزامات المنصوص عليها في الاتفاق من أجل الضغط على الدول الأخرى الأطراف به لاتخاذ خطوات ملموسة لضمان المزايا الاقتصادية المنصوص عليها في الاتفاق لصالح إيران.