مجلس النواب الأمريكي يستدعي وزير الطاقة للشهادة في التحقيق بشأن ترامب

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- استدعى محققون بمجلس النواب الأمريكي، السبت، وزير الطاقة ريك بيري للإدلاء بشهادته في التحقيق الذي يجريه المجلس بشأن توجيه اتهام بالتقصير للرئيس دونالد ترامب.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن مسؤول مطلع على التحقيق ، لم تكشف عن هويته، أن بيري سيمثل أمام المحققين في مجلس النواب يوم 6 تشرين الثاني الجاري.

كانت نانسى بيلوسى رئيسة مجلس النواب الأمريكي قد أعلنت، الجمعة، أنها تتوقع أن يبدأ المجلس في عقد جلسات الاستماع العلنية لبحث توجيه الاتهام إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالتقصير خلال شهر تشرين الثاني الحالي.

وقالت بيلوسي إنه لا يوجد موعد نهائي ومحدد للانتهاء من التحقيق.

وأضافت بيلوسي في اجتماع الدائرة المستديرة مع المحررين والصحافيين بوكالة أنباء بلومبرج: "أفترض أنه ستكون هناك جلسة استماع علنية في تشرين الثاني"، مضيفة أن أي قضية يتم إجراؤها لإقالة الرئيس "يجب أن تكون مكتملة الأركان".

تصريحات بيلوسي جاءت بعد يوم واحد من تبنى مجلس النواب الأمريكي قرارًا بشأن بدء عملية رسمية، لعقد جلسات الاستماع العامة في التحقيق فيما إذا كان ترامب استخدم منصبه للضغط على أوكرانيا لفتح تحقيق بدوافع سياسية في مقابل الإفراج عن مساعدات عسكرية.

وقالت بيلوسي إن جلسات الاستماع السرية للشهود سوف تستمر طالما أنها "مثمرة".