اختتام مشروع المنحة اليابانية لإنشاء آبار بخمس مدارس في بيت لحم

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- اختتمت مديرية تربية بيت لحم مشروع المنحة اليابانية التي تمثلت بإنشاء آبار في خمس مدارس تابعة للمديرية، وذلك في احتفال نظمته مدرسة بنات بيت جالا الثانوية بحضور محافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد، وسفير اليابان لدى دولة فلسطين ماسايوكي ماغوشي، والمدير الإداري في تربية بيت لحم بسام جبر، والمدير التنفيذي لمجموعة الهيدرولوجيين د. أيمن الرابي والوفد المرافق وممثلين عن مديرية الحكم المحلي وبلدية بيت جالا.

وأشاد حميد في كلمته بالعلاقات التاريخية التي تربط الشعبين الفلسطيني والياباني الذي لا يزال يدعم القضية الفلسطينية ويساهم في تطوير المدارس منذ تأسيس السلطة الوطنية الفلسطينية لتمكين الشعب الفلسطيني من التغلب على ظروف الاحتلال التي يواجهها بشكل مستمر، ومؤكداً دور الحكومة اليابانية في تعميق وتعزيز فرص السلام في المنطقة.

وألقى ماغوتشي كلمة استعرض فيها المشاريع التي نُفذت بدعمٍ من الحكومة اليابانية في العديد من المدارس بهدف تطوير البيئة التعليمية وبناء حياة أفضل للفلسطينيين ودعمهم في ظل الظروف الصعبة ونقص الخدمات الأساسية، خاصة في المناطق النائية، مؤكداً التزام اليابان حكومةً وشعباً بدعم الحكومة الفلسطينية وبناء جسور التعاون وتعزيز الصداقة اليابانية الفلسطينية من خلال العمل المشترك للوصول إلى بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

من جانبه، عبر جبر عن شكره وتقديره للحكومة اليابانية والشعب الياباني لدورهم في دعم الشعب الفلسطيني، لافتاً إلى أنه قبل ستة أعوام تم إنشاء مدرسة بنات بيت جالا بدعمٍ من الشعب الياباني، إضافةً إلى عملهم الدؤوب في تحسين البيئة المدرسية ورفع مستوى الوضع الصحي لدى طلبة المدارس، حيث تم اختيار خمس مدارس حكومية تابعة لمديرية تربية بيت لحم لإنشاء آبار مياه فيها بتمويل الحكومة اليابانية من خلال ممثلية اليابان لدى دولة فلسطين وتنفيذ مجموعة الهيدرولوجيين الفلسطينيين.

وأشاد المدير التنفيذي بمجموعة الهيدرولوجيين الفلسطينيين د. أيمن الرابي بتعاون الحكومة اليابانية، التي ساهمت في تحسين الوضع الصحي في المدارس التي نفذت فيها إنشاء الآبار التي تهدف إلى التخفيف من مشكلة المياه التي يعاني منها الشعب الفلسطيني عامة، والمدارس خاصة، بحيث يتم تخزين مياه الأمطار واستخدامها في حال عدم توفر مياه.

كما أشادت مديرة مدرسة بنات بيت جالا الثانوية وفاء غنيم بجهود كافة القائمين على إنجاح المشروع.

وتخلل الحفل العديد من الفقرات التراثية الهادفة، قدمتها طالبات مدرسة بنات بيت جالا الثانوية، كما تم تكريم القائمين على إنجاح المشروع.