عاهل الأردن يقبل استقالة وزير التعليم

عمان- "القدس" دوت كوم- د ب أ- أفادت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) بأن إرادة ملكية صدرت بالموافقة على استقالة وزير التربية والتعليم وليد سالم المعاني، وذلك بعد أسابيع قليلة من انتهاء إضراب للمعلمين استمر قرابة الشهر.

وأضافت الوكالة الأردنية أن إرادة ملكية صدرت بالموافقة على تكليف مبارك علي أبو يامين وزير الدولة للشؤون القانونية بإدارة وزارة التربية والتعليم.

وكشفت صحيفة "الغد" الأردنية المستقلة اليوم، أن المعاني "استبق تعديلاً وزارياً ينوي رئيس الحكومة عمر الرزاز إجراءه خلال الفترة القادمة، والذي من المرجح أن يخرج فيه المعاني بحكم الأزمة الأخيرة التي رافقت إضراب المعلمين".

ونقلت الصحيفة عن مصدر برلماني أن المعاني "قدم استقالته احتجاجاً على عدم الأخذ بمقترحاته" في قضية المعلمين.

واستأنفت المدارس الحكومية الأردنية في السادس من تشرين أول/أكتوبر الجاري العمل بعد انتهاء إضراب المعلمين الذي كان بدأ في الثامن من أيلول/سبتمبر.

وجاء إعلان انتهاء الإضراب بعدما توصلت الحكومة إلى اتفاق مع نقابة المعلمين اشتمل على حزمة من الإجراءات لتحسين الواقع المعيشي للمعلمين.

وتراوحت نسبة العلاوات التي تم الاتفاق عليها ما بين 35 بالمئة إلى 75 بالمئة حسب الدرجات الوظيفية للمعلمين، على أن يتم البدء بتطبيق هذه العلاوات اعتباراً من أول كانون ثان/يناير العام المقبل.