تركيا: العقوبات الدولية لن تجبرنا على وقف عمليتنا في سوريا

روما- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو أن "العقوبات والتهديدات بفرض عقوبات" لن تجبر بلاده على وقف عمليتها العسكرية في شمال سوريا.

وقال في مقابلة مع صحيفة "إل ميساجيرو" الإيطالية، نشرتها اليوم الاثنين، إن "العقوبات والتهديدات بفرض عقوبات لن تجبرنا على التوقف عن ممارسة حقنا في الدفاع عن النفس".

وأضاف: "نتوقع من المجتمع الدولي، وتحديدا من الشركاء في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، دعمنا في الحرب على الإرهاب".

وكانت أنقرة وواشنطن توصلتا إلى اتفاق لتعليق العملية العسكرية التركية، يقضي بأن تكون المنطقة الآمنة في الشمال السوري تحت سيطرة الجيش التركي، مع انسحاب القوات الكردية من المنطقة في غضون 120 ساعة، ورفع العقوبات عن أنقرة.

وقال تشاووش أوغلو للصحيفة: "في السابع عشر من تشرين أول/أكتوبر، تعهدت الولايات المتحدة بتطهير المنطقة من مسلحي وحدات حماية الشعب الكردية. ونحن نراقب عن كثب تنفيذ هذا التعهد".