"فتح" تنظم يوما طبياً تطوعيا في الاغوار

نابلس - "القدس" دوت كوم- عماد سعاده - نظمت حركة "فتح" في محافظة نابلس يوما طبيا تطوعيا في منطقة الشهيد خليل الوزير التنظيمية، التي تشمل قرى (النصارية، فروش بيت دجن، بيت حسن، العقربانية، عين شبلي) في منطقة الاغوار.

وجاء تنظيم هذه الفعالية التطوعية بالتعاون مع وزارة الصحة، والمكاتب الحركية لـ"لأطباء" و"الطب المخبري" و"الصيادلة"، وشركات (بيرزيت وبيت جالا ودار الشفاء) للأدوية، ومصنع سما والمستودع الوطني للأدوية، وشركة نابلس للمستلزمات الطبية وشركة الأرض المقدسة للأجهزة الطبية.

وشملت فعاليات اليوم الطبي الذي اقيم في مدرسة العقربانية الثانوية، تخصصات طب أطفال، وطب عام، و عظام، وسكري، وأمراض الجلد، والباطنية، والقلب. وتم معالجة ما يزيد عن 700 حالة مرضية تنوعت بين التخصصات المذكورة، فيما تم إجراء الفحوصات المخبرية وصرف الأدوية اللازمة للمرضى لجميع المرضى مجانا.

وأقيم اليوم الطبي بحضور مسؤولة ملف المكاتب الحركية وعضو لجنة الإقليم مي قرادة، وأمين سر الحركة في المنطقة أمجد ذياب، وأمين سر شعبة النصارية حسين جمعة، ورئيس مجلس قروي النصارية حسن درباس، ومسؤول الفعاليات والأنشطة هشام الوحيدي، والناطق الإعلامي محمود أبو رويس، وعدد من كوادر الحركة في المنطقة.

وأكدت قرادة أن حركة "فتح" تعمل دائما وعلى كافة الأصعدة من اجل خدمة أبناء الشعب الفلسطيني، وهذا اليوم الطبي المجاني يأتي ضمن المسؤولية المجتمعية للحركة العملاقة المعطاءة دائما، وللتأكيد على أهمية العمل التطوعي والاهتمام بالإنسان الفلسطيني، مشيرة إلى أن الحركة تسعى لتكثيف مثل هذه الأنشطة وتوسيع دائرتها لتشمل كافة شرائح المجتمع، تبعا لاحتياجات المواطنين في مختلف مناطق تواجدهم.

وأعربت قرادة عن شكرها لشركات الأدوية و وزارة الصحة والمكاتب الحركية المشاركة والأطباء المشاركين وكل من ساهم في إنجاح اليوم الطبي المجاني في منطقة الشهيد خليل الوزير التنظيمية.