فصائل موالية لتركيا تمنع قافلة انسانية من دخول رأس العين السورية

القاهرة- "القدس" دوت كوم- د ب ا- ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن فصائل موالية لتركيا تمنع قافلة الهلال الأحمر الكردي ومنظمة إنسانية أمريكية من المرور والوصول إلى مدينة رأس العين (سري كانييه) شمال سوريا لإخلاء المصابين والجرحى هناك.

وقال المرصد، إن هذه الفصائل تتعمد استهداف القافلة المتوقفة بالقرب من أحد مداخل مدينة رأس العين من جهة بلدة تل تمر.

وأضاف المرصد أن مدينة رأس العين تشهد اشتباكات، بين قوات سوريا الديمقراطية (قسد) من طرف، والفصائل الموالية لأنقرة من جهة أخرى في محاولة من قبل الأخير التقدم في المنطقة.

وتابع أن محاور بريف عين عيسى تشهد اشتباكات متقطعة بين الطرفين بالأسلحة المتوسطة.

وكان المرصد قد افاد في وقت سابق اليوم الجمعة، أن القوات التركية جددت القصف الصاروخي بعد منتصف ليل الخميس - الجمعة على مدينة رأس العين بالتزامن مع تحليق طائرات حربية ومروحية في سماء المدينة.

يأتي ذلك رغم الاتفاق الأمريكي - التركي بشأن وقف العمليات العسكرية في المنطقة مساء أمس الخميس .

وذكر المرصد، أنه تم سماع أصوات إطلاق نار بشكل واضح في المدينة صباح اليوم الجمعة.

وأعلن مظلوم عبدي القائد العسكري لقوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد (قسد) قبول وقف اطلاق النار الذى تم التوصل إليه بين تركيا والولايات المتحدة أمس.