ترامب يفرض عقوبات على تركيا ويزيد الرسوم الجمركية على صادراتها من الصلب

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (وكالات) - أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء اليوم الاثنين زيادة الرسوم على واردات الصلب التركية إلى نسبة 50 بالمئة، على خلفية الهجوم التركي، ووقف المفاوضات بشأن اتفاق تجاري مع أنقرة.

وأجاز ترامب فرض عقوبات على مسؤولين أتراك، وقرّر زيادة الرسوم الجمركية على صادرات الصلب التركية ووقف المفاوضات التجارية مع أنقرة، وذلك احتجاجاً على العملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر "أنا مستعدّ بالكامل لتدمير الاقتصاد التركي بسرعة إذا ما استمرّ القادة الأتراك في هذا المسار الخطير والمدمّر".

وأضاف ترامب في بيان أن الولايات المتحدة ستفرض "عقوبات إضافية قوية على مسؤولين حاليين وسابقين في الحكومة التركية.

وتابع ترامب قائلا "الهجوم العسكري التركي يعرض المدنيين للخطر ويهد السلام والأمن والاستقرار في المنطقة. لقد كنت واضحًا تمامًا فيما يتعلق بالتحرك التركي، الذي أدى إلى حدوث أزمة إنسانية وتهيئة الظروف لجرائم حرب محتملة".

وأوضح ترامب أن الرسوم ستعود إلى ما كانت عليه قبل تخفيضها في آيار/مايو الماضي.

ومضى ترامب قائلا:" يجب على تركيا أيضًا إعطاء الأولوية لحماية المدنيين، وخاصة الأقليات العرقية والدينية الضعيفة في شمال شرق سورية".

وأكد الرئيس الأمريكي على أن "الاستهداف العشوائي للمدنيين وتدمير البنية التحتية المدنية واستهداف الأقليات العرقية أو الدينية هو أمر غير مقبول".

وتشن تركيا عملية عسكرية مع حليفها الجيش السوري الحر المعارض، مبررة ذلك بالتصدي للإرهاب وإقامة منطقة آمنة لتوطين اللاجئين السوريين.