استطلاع رأي للأردنيين: البطالة تتصدر هم الأردنيين

عمان- "القدس" دوت كوم- القدس منير عبد الرحمن- أظهر استطلاع للرأي العام الأردني، أعلنه مركز الدراسات الاستراتيجية بالجامعة الأردنية، أن 25 بالمئة من الأردنيين يعتبرون البطالة أكثر القضايا المحلية أهميةً، ثم الوضع الاقتصادي بصفة عامة بنسبة 22 بالمئة، والفقر بنسبة 13 بالمئة.

أما تدني مستويات الخدمات العامة في التعليم والصحة والنقل جاء بنسبة 10 بالمئة، وكذلك ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة بنسبة 10 بالمئة، ثم غياب العدل والمساواة بنسبة 7 بالمئة، وتبعات إضراب المعلمين 5 بالمئة.

وأعلن المركز صباح اليوم الأحد، نتائج الاستطلاع الذي أجرته دائرة استطلاعات الرأي والمسوح الميدانية، خلال الفترة الواقعة ما بين 7 و9 من الشهر الحالي، على عينة ممثلة للمجتمع الأردني ومن كل المحافظات، ضمن سلسلة استطلاعات "نبض الشارع الأردني 2".

وتصدرت الأزمات والحروب والنزاعات قائمة القضايا الإقليمية، حسب إجابات المواطنين، علمًا بأن الاستطلاع أجري قبل دخول القوات التركية منطقة شرق الفرات في شمال سوريا.

وتطرق الاستطلاع إلى أهم القضايا إلحاحًا التي كانت تواجه الأردن والأردنيين لحظة تنفيذ الاستطلاع، وتواجه الإقليم والمجتمع الدولي، بالإضافة إلى موضوع الخدمات الصحية والمشاكل التي تواجه القطاع الصحي في الأردن.

وفيما يتعلق بالقطاع الصحي في الأردن، أفاد 69.6 بالمئة بأنهم يملكون تأميناً صحياً، و30.4 بالمئة غير مشمولين بالتأمين، وهي نسبة مطابقة للبالغين المشمولين بالتأمين حسب الإحصاءات الرسمية.

وعلى الصعيد الإقليمي، وبعد الأزمات والحروب التي تواجه المنطقة أهمية، حسب تقدير المجيبين، جاءت قضية القدس والقضية الفلسطينية وصفقة القرن، بنسبة 15 بالمئة حسب ترتيب القضايا الإقليمية، ثم الأوضاع الاقتصادية الصعبة 13 بالمئة، ثم مشكلة الأمن والأمان في المنطقة 8 بالمئة.

ومن اللافت، أن نسبة الذين أفادوا بأنهم لا يعرفون أهم القضايا التي تواجه المجتمع الدولي، بلغت تقريبا 24.7 بالمئة، وفقاً للاستطلاع.