البنك العربي يطلق مبادرة لدعم رياديي صناعة التكنولوجيا المالية "فينتيك" في فلسطين

رام الله - "القدس" دوت كوم - أطلق البنك العربي مؤخراً مبادرة جديدة تستهدف رياديي صناعة التكنولوجيا المالية "FinTech" في فلسطين، حيث سيفتح البنك من خلال هذه المبادرة الباب للشباب المبتكرين والشركات الناشئة في فلسطين لطرح أفكارهم في مجال التكنولوجيا المالية لدراسة إمكانية تطويرها وتطبيقها كمنتجات وحلول مصرفية واعدة ذات أثر إيجابي ملموس في مستقبل الصناعة المصرفية.

ويأتي إطلاق هذه المبادرة في إطار نهج البنك العربي الهادف إلى الاستثمار في طاقات الشباب و تعزيز طموحهم من خلال تسخير الموارد اللازمة للارتقاء بقدراتهم ومعرفتهم وإعدادهم لمواكبة التطور التكنولوجي المضطرد لاسيما في ظل تنامي ثورة الاتصالات والعصر الرقمي.

وسيحظى أصحاب الأفكار التي سيقع الاختيار عليها بفرصة الالتحاق في ورشة عمل تأهيلية مكثفة مدفوعة التكاليف بالكامل ينظمها "AB iHub" مركز الابتكار في البنك العربي – الأردن، خلال الفترة ما بين ٨ - ١٠ كانون أول 2019، حيث سيتمكن الرياديين من التعرف على مدى ملاءمة أفكارهم المشاركة ومشاريعهم الناشئة للسوق عن طريق عرضها على نخبة من مختصي صناعة التكنولوجيا المالية "FinTech"، واكتساب الخبرات والإرشاد من نماذج ناجحة من رياديين ومتحدثين ومؤثرين في هذا المجال، هذا إلى جانب فرصة الالتقاء بشبكة من المستثمرين ومسرعي الأعمال.

كما سيتم تقديم جوائز نقدية لأفضل ثلاث أفكار تم طرحها من قِبل الرياديين الشباب المشاركين من فلسطين. وقد وفّر البنك العربي منصة الكترونية عبر الرابط:

"www.ABFinTechCamp.com" تم إطلاقها خصيصاً لتلقي الاستفسارات وتقديم نماذج طلب المشاركة.

ومن الجدير بالذكر أن البنك العربي كان قد أطلق هذه المبادرة في فلسطين عقب اختتام نسختها الأولى بنجاح في الأردن خلال شهر آب الماضي، حيث تقدم من خلال هذه المبادرة العديد من الرياديين من الأردن بأفكارهم ومشاريعهم التي تم تقييمها من قبل فريق مختص من البنك العربي.

وفي تعليقه على هذه المبادرة قال السيد جمال حوراني – مدير منطقة فلسطين للبنك العربي: "يولي البنك العربي أهمية كبيرة لتعزيز قدرات الريادة لدى الشباب وتشجيعهم على صقل إمكاناتهم وأفكارهم الإبداعية وذلك من خلال تقديم الدعم المتواصل والموارد اللازمة لتوفير بيئة حاضنة تسهم في تقدّم قطاع ريادة الأعمال وخصوصاً في مجال التكنولوجيا المالية." وأضاف الحوراني: "تمثّل هذه المبادرة فرصة ذهبية للمواهب الريادية الفلسطينية لتعزيز شغفهم وتطوير أفكارهم الإبداعية الكامنة نظراً للميزات المتعددة والملموسة التي تقدمها لهم ومن أهمها فرصة الالتحاق بمركز الابتكار الذي يعد نظام بيئي حيوي يحتضن نخبة من مختصي ورواد قطاع التكنولوجيا المالية، مما يتيح للرياديين التواصل مع المختصين ويمكنهم من اكتساب المهارات والخبرات المطلوبة بشكل مباشر بهدف إثراء معرفتهم وتوسيع مداركهم حول التقنيات الحديثة واستراتيجيات العمل الحصيفة."

ويذكر هنا أن البنك العربي يعتبر من بين المؤسسات المالية الرائدة على مستوى المنطقة التي تستثمر بقطاع الشباب من خلال المساهمة في بناء قدراتهم وتقديم المشورة والدعم لهم لتحقيق أفكارهم وتطلعاتهم بما ينعكس إيجاباً على المجتمع والاقتصاد، وذلك انطلاقاً من إيمان البنك بطاقات وإمكانات الشباب وقدراتهم المميزة على الإبداع لمستقبل زاهر.