وزراء الخارجية العرب يبدأون بالقاهرة بحث الوضع فى سوريا

القاهرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- بدأ وزراء الخارجية العرب صباح اليوم السبت، جلسة تشاورية مغلقة، ضمن اجتماعهم الطارئ بالقاهرة لبحث الاعتداءات التركية على شمال وشرق سوريا.

ويشارك فى الجلسة وزراء الخارجية العرب المشاركين في الاجتماع برئاسة محمد الحكيم وزير خارجية العراق، رئيس الدورة الحالية لمجلس الجامعة وبحضور وزراء خارجية مصر والإمارات والبحرين والسعودية وتونس ولبنان والكويت والأردن وموريتانيا، فيما مثل المندوب الدائم لكل من قطر والسودان وفلسطين بلادهم في الاجتماع ومثل الجزائر امين عام الشؤن الخارجية.

وكانت مصر قد سبقت الاجتماع التشاوري المغلق بمشاورات اجراها سامح شكري مع نظرائه في كل من الأردن والبحرين لتنسيق المواقف قبيل الاجتماع.

يذكر ان الخروج بموقف عربي موحد يدين الاعتداء التركي علي شمال سوريا سيجد صعوبة في ظل عدم وجود أطراف معنية بالأزمة ممثلة في الاجتماع كسورية المجمدة عضويتها بالجامعة من ناحية، وتباين لغة الخطاب الرسمي للدول العربية من الهجوم التركي مع الاتفاق علي وحدة وامن الأراضي السورية، حيث أدانت كل من مصر والإمارات والسعودية الهجوم، فيما التزمت الدول الاخري بالصمت كلبنان والعراق.

يشار إلى أن تركيا اطلقت العملية العسكرية"نبع السلام" مستهدفة شمال شرقي سورية الأربعاء الماضي مبررة ذلك بالتصدي للإرهاب وإقامة منطقة آمنة لتوطين النازحين السوريين هناك.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية اليوم تحييد 415 إرهابيا منذ بدء العملية يوم الأربعاء الماضي.